مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#سورية.. #جامعة_دمشق تنفض غبار الحرب وتعود بقوة إلى عقد #ورشات_البحوث العلمية

 

الأستاذة جومانة محمود الصالح – دمشق

أقام المعهد العالي لبحوث الليزر وتطبيقاته في جامعة دمشق ورشة عمل حول تقانات وتطبيقات الليزر بمشاركة أساتذة وباحثين من الجامعات الحكومية والخاصة في القطر العربي السوري، وعدد من المراكز البحثية إضافةً إلى هيئة الطاقة الذرية.

عقدت الورشة على مدى يومين في الأربعاء والخميس 25 و26 من آب لعام 2021م تضمنت محاضرات علمية وبحثية حول استخدام الليزر وتطبيقاته في المجالات الطبية والصناعية.

حضر ممثل رئيس جامعة دمشق الدكتور محمد فراس حناوي نائب رئيس جامعة دمشق لشؤون البحث العلميّ والدراسات العليا، حيث أشار إلى الدور الهام للمعهد العالي لبحوث الليزر وتطبيقاته في الجامعة كمرجع علمي بحثي.

نحيلي

وفي لقاء خصّه موقع حرمون مع السيدة عميد المعهد العالي لبحوث الليزر وتطبيقاته الدكتورة ماجدة نحيلي أفادت: “إن مضمون الورشة حول التطبيقات الفيزيائية والطبية في الليزر، وقد شارك عدد من الباحثين من هيئة الطاقة الذرية السورية والمعهد العالي للعلوم والتكنولوجيا، والجامعات الخاصة والحكومية وطلاب الدراسات العليا في المعهد، وهدفت الورشة إلى تعميم المشاركة وتعميم المعرفة، والحصول على أفكار جديدة وتبادل الخبرات”.

صائم الدهر

وبدوره قال عميد المعهد السابق وعضو الهيئة التدريسية في المعهد الدكتور مصطفى صائم الدهر: “اعتاد المعهد العالي لبحوث الليزر وتطبيقاته على تنظيم ورشات عمل في علوم الليزر وتطبيقاته، لكن بسبب ظروف الحرب في السنوات السابقة انقطع العمل والبحث، لكنه عاد اليوم من جديد لينظم الورشات التي استضافت عدداً من الباحثين من الجامعات السورية العامة والخاصة، وهيئة الطاقة الذرية. يوجد العديد من المحاور البحثية عن مطيافية الليزر وتطبيقات طبية وبيولوجية شارك فيها عدد من الباحثين ومن طلاب الدكتوراه والماجستير في المعهد”.

وأضاف “قامت جامعة دمشق بتنظيم تلك الورشة، أما الأمور العلمية فقد كان هناك تعاون بين جامعة دمشق وهيئة الطاقة الذرية، ونفكر مستقبلاً في عقد ورشات علمية أخرى مع هيئات علمية وبحثية أيضاً”.

#سورية، #جامعة_دمشق، #ورشات_البحوث_العلمية، #جومانة_محمود_الصالح، #موقع_حرمون

نائب رئيس جامعة دمشق للشؤون العلمية الدكتور محمد فراس حناوي

 

 

عميدة المعهد اماجدة نحيلي

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.