كشف مدير مستشفى رفيق الحريري الحكومي فراس أبيض، أن «زيادة في انتشار متحور دلتا ستكون أكثر وضوحاً عندما يتم إصدار أرقام الكورونا الجديدة الليلة»، لافتاً إلى أن «أرقام الثلاثاء تميل إلى أن تكون الأعلى في الأسبوع، لأنها تتضمن بعض نتائج الفحوصات المتراكمة من عطلة نهاية الأسبوع. ستكون أي زيادة كبيرة في الأعداد خبراً سيئاً».

وعن أهمية اللقاح قال: «تُظهر بيانات حديثة في مختبراتنا أن 80% من فحوصات PCR الإيجابية كانت لمرضى غير مُلقحين، و 9% لمرضى تلقحوا جزئياً، و11% لمرضى مُلقحين بالكامل. الأهم من ذلك، الغالبية العظمى من المرضى الذين احتاجوا لدخول المستشفى كانوا ممن لم يتلقوا اللقاح. اللقاح مفيد كما يُظهر الرسم البياني».

واعتبر أبيض أن مما يثير القلق، أن «عدد طلبات نقل مرضى مصابين بكورونا إلى مستشفى رفيق الحريري الجامعي، آخذ في الإرتفاع بشكل حاد»، مشيراً إلى أنه العديد من المستشفيات لم تعد تفتح وحدات «كورونا» الخاصة بها ولو جزئياً، مؤكداً أنه من المهم معرفة القدرة الاستيعابية الحالية، وينبغي اتخاذ تدابير لزيادتها.