مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#عصمت_حسان: القحطُ المريب

 

عصمت حسان*

 

يروّضُ الصخرَ حبري

ينثني زهْرا

ويمنحُ الماءَ كي يسقي الثرى صبْرا

 

أنا المعنّى

وما أعنيه يوجعني

ما عادَ يقرأً صُنّاعُ الأذى شـعْرا

 

ما عاد تنفعُ هذا العصر

أغنيةٌ

ولا الهتافاتُ تعطي قحطنا قطْرا

 

ما عاد تشرق في الإنسانِ بوصلةٌ

كلّ القوافل تاهتْ

وانتهى كسْرى

 

يا صاحبيَّ قفا نبكي على وطنٍ

منذ امرئ القيسِ

أهلونا به الأسْرى

 

خلّوا به القمحَ في أعلى بيارقهم

وكرّسوا الذلّ

والتنكيلَ والفُقْرا

 

وجرّدوا الناس من فكرٍ

ومن قيمٍ

وطاردوا كلَّ مَن قد عانقَ الفِكْرا

 

هم أهلُ ليلٍ

وأهلُ الليلِ عاهرةٌ

تبقى طويلاً إذا ما تقمعُ الفجْرا

 

تُخصى العناقيدُ لو في الأرض

داليةٌ

قامت لتسكبَ في هذا الدجى خمْرا

 

وكل محبرةٍ تسعى لقافيةٍ

من خالص العزّ

ساموا حبرَها كسْرا

 

فكيف أوصلُ رغم الصمتِ نورستي

هدّوا المناراتِ حقداً

أشعلوا البحرا

 

جاؤوا لبيروت تحت العتمِ خنجرهمْ

تعمّد الغدرَ

بثَّ الموتَ والذعرا

 

كانوا الحُماةَ

وهم لصٌّ وزانيةٌ

وسارقٌ مصّ قوتَ الشعب كي يثرى

 

فحوّلوا الشاطئ المذهول

محرقةً

وكلَّ بيتٍ على هذا الثرى قبرا

 

يروّضُ الصخرَ حبري

ماءُ قافيتي

وهم مخافةَ صوتي

أغلقوا البئرا .

************

*رئيس منتدى شواطئ الأدب – بشامون الضيعة.

 

#بيروت، #منتدى_شواطئ_الأدب، #بشامون_الضيعة، #عصمت_حسان، #حرمون، #موقع_حرمون، #وكالة_حرمون، #هاني_سليمان_الحلبي

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.