مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#هاني_سليمان_الحلبي: موقع ألكسا.كوم إرهابيّ إيضاً

Hani_Sulaiman_Al-Halabi: Alexa.com is also a terrorist#

 

خلال 12 سنة ونحن نعمل. ومنذ سنوات لدينا فريق يعمل على مدى 24 ساعة في اليوم. ومرات عدة خلال هذه السنوات تقدمنا إلى فئة تحت المليون عالمياً من بين عشرات الملايين من المواقع. ومنذ حوالى سنة حافظنا على ترتيبنا وتقدمنا بثبات حتى بلغنا منذ شهر ونصف مرتبة 245 الف عالمياً و205 لبنانياً.

ما أن بدأت انتفاضة القدس والاعتداءات في المسجد الأقصى، حتى بدأنا نتراجع بشكل سريع ومزعج. لم يكن لدينا تفسير مقنع، سوى بسبب موقفنا القومي من الاحتلال الصهيوني وفضح عدوانه بالصورة والفيديو والكلمة.

لم نجد سوى أن نعلن لمتابعينا أننا عند العهد معهم. وعند القَسَم. ملتزمون بإيماننا وحقنا ولو صرنا في ذيل المواقع كلها.

وقرّرنا أفضل وسيلة لهذا الموقف توجيه رسالة إلى إدارة موقع الكسا.كوم نعلنهم مجرمين وإرهابيين.

 

النص أدناه:

 

“إدارة موقع ألكسا الجزيلة الاحترام

أنا مؤسس موقع حرمون من لبنان.

بدأتُ في موقعي في شهر آذار 2009. وما زلت مستمراً حتى لحظة كتابة هذه الرسالة.

يساعدني في إدارة الموقع فريق تحرير.

نحن مؤسسة مستقلة وخاصة وحرّة.

لا نتلقى أي مال من أية جهة سياسية أو دينية. لا دولة ولا حزب ولا طائفة ولا شركة. أوزّع راتبي بيني وبين فريقي المساعد ننشر كل يوم 80 – 100 خبر وموضوع.

نرفض الاحتلال اليهوديّ لفلسطين، نرفض الإرهاب باسم الدين كحالة داعش او القاعدة وغيرهما. نرفض اقتلاع شعبنا في فلسطين وفي سورية وفي لبنان من بيوته. نرفض منع المصلّين من ممارسة حقهم في الصلاة من أيّ دين كانوا في القدس او الفاتيكان او كربلاء او النجف او مكة او بيت لحم.

والقدس رمز تاريخي وحضاري جامع للجميع. طرد أصحاب البيوت من بيوتهم واعتداء الجيش اليهودي بالضرب على النساء والأطفال في المسجد الأقصى أشعل الحرب. نحن كموقع إخباريّ لا يمكن إلا أن نتابع هذه الحرب وننقل الحقيقة.

لاحظنا أن برمجتكم قامت بحرب ظالمة علينا تساوي الظلم نفسه الذي يقوم به الاحتلال مع أصحاب البيوت.

بدأت تصنّف موقعنا بواسطة برامج الذكاء الصناعيّ لترجع ترتيبنا إلى الخلف أكثر من مئة ألف درجة عالمياً وفي لبنان حوالى 450 درجة خلال أسبوع واحد. قبلها كنا نتقدم ونتراجع بشكل متوازن. قبلها كنا في مرتبة 270 الفاً عالمياً و245 في لبنان.

هكذا، أنتم مؤسسة إرهابيّة شريكة لعدونا.

تسرق منا النجاح والتقدّم وتشوّه الحقيقة كشركة فيسبوك وتويتر وغيرهما. لكن بعض الحياء جعل فيسبوك يعتذر من فلسطين لأنه أخطأ التصنيف في مفهوم شهيد ومقاومة،. لكن جريمتكم أنتم في الخفاء.

ها نحن نعلنها إلى الجميع. ونعلن أنكم أنتم أيضاً مجرمون.

وكما قمتم بعقابنا حسب مقاييسكم المشوّهة، نحن سنعاقبكم وسنرفض هذه المقاييس بهذا الخطاب على الجميع.

وإذا كانت الإدارة تتوقّع أننا سنستعين بخدماتكم لنتقدّم. أخطأتم الحساب. أيّ دعم لكم مشاركة في الجريمة.

وسننظم حملة عالميّة ضدكم.

مع التحفّظ

هاني الحلبي”.

 

#موقع_الكسا، #ترتيب_المواقع، #مؤسسة_إرهابية، #أنتم_مجرمون، #شركاء_الإرهاب، #شركاء_الاحتلال، #حرمون، #موقع_حرمون، #حرمون:موقع_ومجلة، #وكالة_حرمون، #هاني_سليمان_الحلبي

 

The administration of the alexa site very much respect”

I am the founder of Haramoon website from Lebanon.
I started on my website in March 2009. It is still ongoing at the moment of writing this letter.
My editing team helps me manage the site.
We are a private and free enterprise.
Any politician or politician. No state, party, sect, or company. I distribute my salary between me and my assistant team. Every day we post 80-100 news articles.
We reject the Jewish occupation of Palestine, we reject terrorism in the name of religion as a case, or ISIS together. We refuse to uproot our people in Palestine, Syria and Lebanon from their homes. We refuse to prevent worshipers from exercising their right to pray and build and girls in Jerusalem, the Vatican, Karbala, Najaf, Mecca or Bethlehem.
Al-Quds is a universal historical and civil symbol for all. The expulsion of homeowners from their homes and the Jewish army’s assault on women and children in Al-Aqsa Mosque sparked the war. This war and we transmit the truth.
We noticed that an unjust war is waged against us equal to the injustice that he does with the homeowners.
The first page of the main page page is one. Before that, we were progressing and retreating in a balanced way. Before that, we were ranked 270,000 in the world and 245 in Lebanon.
Thus, you are a partner terrorist institution of our enemy.
They steal from us success and history, display it, and distort the truth, such as Facebook, Twitter, and others. Some modesty made you apologize from Palestine because the classification misclassified the concept of martyr and resistance. But your crime is hidden.
Here we announce it to everyone. We declare that you too are criminals.
You set us up according to your distorted standards, we will punish you, the standards of these metrics with this speech on everyone.
Of course, the management was expecting that we will use your appearance on Net. You made a miscalculation. Any support for you from crime.
We will organize a global campaign against you.
With reservation
.”Hani Al-Halabi

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.