مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#لبنان:#زياد_نشابة ممثلا زيادة بوقفة تضامنية مع #فلسطين في #نهر_البارد: #القضية_الفلسطينية في صلب فكر تيار المستقبل

– أكد المسؤول التنظيمي ل”تيار المستقبل” في طرابلس سليم نشابة، خلال تمثيله المنسق العام للتيار في طرابلس النقيب بسام زيادة في “الوقفة التضامنية مع أخوتنا الصابرين في فلسطين” التي نظمها “أنصار الرئيس الشهيد رفيق الحريري في مخيم نهر البارد”، أن “القضية الفلسطينية هي في صلب فكر تيار المستقبل، وهي بالنسبة إليه قضية مركزية”.

ووجه “تحية إكبار وإجلال لأبطالنا في فلسطين المحتلة، الذين يبذلون أرواحهم ودماءهم دفاعا عن قدسنا الشريف ومسجدنا الأقصى ودفاعا عن كل شبر من أرض الأنبياء، كل التحية للشهداء الذين ارتقوا في تلك الأرض المقدسة والطاهرة، ليس دفاعا عن الأرض فحسب بل دفاعا عن كرامة الإنسانية في هذا العالم”.

وأكد أن “الاعتداءات الصهيونية المجرمة، على أهلنا في فلسطين، لن تزيد شعب الجبارين إلا ثباتا، ولن تزيد إسرائيل إلا بعدا عن السلام، وزيادة منسوب الكراهية لسياساتها ليس لدى شعوب الدول العربية والإسلامية فحسب بل لدى شعوب العالم الحر بأكمله”.

وشدد على أن “القضية الفلسطينية تحتل جزءا من تفكير قيادة المستقبل، بدءا من الرئيس الشهيد رفيق الحريري وصولا إلى نجله دولة الرئيس سعد الحريري، وسائر أفراد رفاقنا في قيادة المستقبل حتى أصغر منتم إلى التيار، وإننا نعتبر هذه القضية قضية عربية وإسلامية وليست قضية فلسطينية فحسب، وهي قضية إنسانية وتيار المستقبل يقف إلى جانب الحق، فكيف إذا كان هذا الحق لأهله؟”.

وختم نشابة: “ستبقى فلسطين قضيتنا وسيبقى الأقصى عقيدتنا، وستظل فلسطين أيقونة الزمان ودرة الشرق ومربى الفرسان، والأقصى تاجا على رأس كل إنسان مؤمن، ولن يطول زمن الاحتلال طالما هناك دماء عربية تجري في عروقنا”.

وكانت كلمات لكل من أمين سر الفصائل الفلسطينية في المخيم أبو طيف، منسق “تيار المستقبل” في المنية توفيق حامد، مؤسس ورئيس “أنصار الرئيس الشهيد رفيق الحريري” عبد الله ناصر، عضو الحراك الشعبي في المخيم فراس علوش والمنسق العام للجمعية اللبنانية الثقافية الاجتماعية في لبنان وسام عجم. وشددت الكلمات على “أهمية الانتفاضة المتجددة في الضفة والأقصى والتي حققت نصرا وأكدت أن الشعب الفلسطيني لن يقبل بأي صفقات تنتقص من حقوقه المشروعة

موقع ومجلة حرمون

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.