مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#فلسطين_المحتلة:اعتداء وحشي على المعتصمين في #الشيخ_جراح” بالقدس.. قوات إسرائيلية رشتهم بالمياه العادمة واعتقلت عدداً منهم

إعتدت قوات الجيش الإسرائيلي ومجموعة من المستوطنين، مساء الإثنين 3 مايو/أيار 2021، على الفلسطينيين المعتصمين في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، ما تسبب في إصابة 10 مواطنين فلسطينيين بجروح، فيما تداولت مواقع التواصل الاجتماعي “الاعتداء الوحشي” الذي تعرض له المعتصمون.

إذ يطارد شبح الإخلاء القسري والتشريد عشرات العائلات في القدس، حيث يعيش 550 مواطناً من سكان حي الشيخ جراح تحت وطأة التهديد بالطرد من بيوتهم وأرضهم، بعد قرار السلطات الإسرائيلية ترحيل العشرات من الحي لصالح المستوطنين.

إصابات في حي الشيخ جراح

حسب ما ذكرته وكالة الأناضول، فقد أُصيب 10 مواطنين فلسطينيين بجروح، عقب اعتداء نفذه جيش الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، مساء الإثنين، ضد الأهالي المعتصمين ضد إخلائهم من منازلهم، في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

بينما أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية (غير حكومية) بوقوع 10 إصابات، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في حي الشيخ جراح بالقدس، حيث تم نقل 3 منها للمستشفى.

كما أفاد شهود عيان للأناضول بأنّ “قوات الاحتلال الإسرائيلي رشّت المواطنين ومنازلهم بالمياه العادمة، فيما اعتدى المستوطنون على الأهالي المتواجدين في الحي”. وأشار الشهود إلى أنّ القوات الإسرائيلية اعتقلت عدداً من المعتصمين، دون أن تتسنى معرفة عددهم.

فيما أجلت المحكمة العليا الإسرائيلية إصدار قرارها بشأن العائلات المقدسية المهددة بالإخلاء من منازلها في حي الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة، لصالح جمعيات استيطانية، وأمهلت الطرفين أربعة أيام (أي حتى الخميس المقبل)، للتوصل إلى اتفاق بينهما، قبل أن تصدر قرارها النهائي. وأبدى الأهالي رفضهم للقرار، كونه يعترف بشرعية ادعاءات المستوطنين بامتلاكهم للمنازل.

اعتداء وحشي بحق المعتصمين

على مواقع التواصل الاجتماعي انتشرت فيديوهات وصور لاعتداءات وحشية قامت بها قوات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنون ضد المعتصمين في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية.

كما تظاهر سكان حي الشيخ جراح في القدس الشرقية المحتلة احتجاجاً على مخطط طرد عائلات فلسطينية من منازلها في الحي، والسماح للمستوطنين الإسرائيليين بالاستيلاء عليها.

شارك في المسيرة نشطاء من الفعاليات الشعبية والرسمية في القدس، وعشرات الشبان المقدسيين الذين عبروا عن رفضهم لقرارات السلطات الإسرائيلية، مرددين شعارات ضد الاستيطان وطرد السكان.

كما عقب الناطق باسم حركة حماس، عبداللطيف القانوع، صباح الثلاثاء، على اعتداءات الاحتلال ومستوطنيه على أهالي حي الشيخ جراح بالقدس.

قال القانوع، في تصريحٍ صحفي: “إنّ مشاهد الاعتداء والترهيب للاحتلال الإسرائيلي وقطعان مستوطنيه في حي الشيخ جراح ضد أهلنا في مدينة القدس تدلل على همجية الاحتلال وممارساته العدوانية المستمرة وتعكس حجم المعاناة والملاحقة التي يعاني منها أهلنا المقدسيون هناك”.

أضاف: “أنّ السلوك العدواني المستمر ضد أهالي حي الشيخ جراح ومحاولة طردهم ومصادرة بيوتهم تتطلب تصعيد المواجهة مع الاحتلال وتعزيز صمود المقدسيين هناك لإفشال مخططات الاحتلال الإسرائيلي”.

رفض فلسطيني لقرار المحكمة

من جهتها، أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية قرار المحكمة الإسرائيلية، واعتبرته “مرفوضاً وغير مقبول ويتناقض تماماً مع القانون الدولي، خاصة أنه يعطي الحق للمستوطنين في ادعاءاتهم التي بنيت على أساس باطل وبأوراق مزورة”.

قالت الوزارة في بيان، الثلاثاء، إن القرار “يشكل انتهاكاً فاضحاً وخطيراً يساوي بين الجلاد والضحية، ويظهر مدى تورط المحكمة في شرعنة وتغطية انتهاكات وجرائم الاحتلال والمستوطنين”.

تقول “الخارجية” الفلسطينية إن المحاكم الإسرائيلية وافقت منذ بداية العام الماضي وحتى مارس/آذار الجاري، على إخلاء 33 عائلة فلسطينية تضم 165 فرداً من الحي.

أقامت تلك العائلات في الحي بالاتفاق مع الحكومة الأردنية (التي كانت حكمت الضفة الغربية، بما فيها شرقي القدس، قبل احتلالها عام 1967) ووكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين.

عربي بوست

 

#موقع_حرمون، #حرمون، #وكالة_حرمون، #موقع_ومجلة_حرمون، #هاني_سليمان_الحلبي، #فاديا_عبدالله،

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.