مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#العراق: علاوي بشأن الانتخابات: يُفضل تأجيلها الى 2022

العراق:

أعرب رئيس الوزراء الاسبق رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي، الخميس، عن اعتقاده بضرورة تأجيل الانتخابات الى 2022، وفيما أكد أن مجلس الامن ليس مهمته الاشراف على الانتخابات، انتقد ممثلة الامين العام للامم المتحدة جينين بلاسخارت، معتبراً أنها “لا تصلح أن تكون بموقعها”.

وقال علاوي في لقاء خاص بثته قناة السومرية، إن “مجلس الامن ليس عمله الاشراف على الانتخابات اما الامم المتحدة فهي معنية بالانتخابات ويمكن ان تسهام او تراقب الانتخابات التي تحتاج اوضاع طبيعية غير متوفرة في العراق”.

وأضاف أن “العراق ما يزال بين فصلي السادس والسابع”، معتبراً أن “موضوع رقابة الامم المتحدة على الانتخابات متعثر لاسباب منها امنية ولوجستية”.

وكشف علاوي أنه طلب من ائتلاف الوطنية “تقديم طلب تأجيل الانتخابات الى 2022″، مؤكداً أن “الانتخابات مكلفة وتحتاج حماية ويجب ان توفر لها الاجواء السليمة، ويُفضل اجراء الانتخابات وتأجيلها الى 2022”.

وعن ذهاب ممثلة الامين العام للامم المتحدة جينين بلاسخارت الى ايران للبحث بشأن الانتخابات العراقية، قال علاوي “بلاسخارت لا تصلح ان تكون بموقع ممثلة الامين العام للامم المتحدة”.

وبشأن السلام مع اسرائيل، قال علاوي “السلام مع اسرائيل يجب أن يكون عادلاً وشاملاً”، مشدداً بالقول إن “دول الخليج لم تبيع القضية الفلسطينية”.
وحول التحالفات السياسية للمشاركة في الانتخابات المقبلة، قال علاوي متهكماً “شعارنا سيكون المصيدة”، معتبراً أن “الانتخابات لا تشرف”.
وفيما يتعلق بلجنة مكافحة الفساد التي شكلها رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، قال علاوي “يعلق البرلمان عمله ويطالب باستبدال هذه اللجنة”، داعياً الى “الاستماع للمعذبين”.
موقع ومجلة حرمون

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.