مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

اكتشفي أنواع فقر الدم واسبابها المختلفة

36

فقر الدم من الحالات المرضية الشائعة، خصوصًا بين النساء اللواتي يعانين دورة شهرية غزيرة، وبين الأطفال وكبار السن الذين لا يتناولون نظامًا غذائيًّا صحيًّا. لكنّ فقر الدم ليس واحدًا، بل يوجد منه أنواع عدة.
اكتشفي في ما يلي أنواع فقر الدم المختلفة:
• فقر الدم نتيجة نقص الحديد: هذا الشكل الأكثر شهرة من فقر الدم. والأسباب الأكثر شيوعًا لهذا النوع من فقر الدم، هوالحيض الوفير عند المرأة، والنظام الغذائي الفقير بالحديد. ويغيّر فقر الدم الناتج عن نقص الحديد، حجم كريات الدم الحمراء، والتي تصبح بدورها أصغر من الحجم المعتاد (فقر الدم صغير الكريات).
غزارة الدم في فترة الحيض قد تسبب فقر الدم
• فقر الدم الناتج عن نقص الفيتامينات: ينتج هذا النوع من فقر الدم كريات حمراء مشوهة وكبيرة الحجم جدًّا (فقر الدم كبير الكريات). وأكثره شيوعًا فقر الدم الناتج عن نقص الفيتامين “بي12” B12 أو نقص الفيتامين “بي9” B9 (حمض الفوليك). ويحدث الأول بسبب عدم وجود ما يكفي من الفيتامين في النظام الغذائي، أو بسبب سوء امتصاصه في الأمعاء أو بسبب مرض يسمى فقر الدم الخبيث.
• فقر الدم الناتج عن مرض مزمن: هناك العديد من الأمراض المزمنة (وأحيانًا علاجاتها) والتي قد تقلل كمية كريات الدم الحمراء في الدورة الدموية. وهذه هي الحال عند الإصابة بمرض السرطان، ومرض كرون، والأمراض الالتهابية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي. كما أنّ الفشل الكلوي قد يسبب أيضًا فقر الدم، لأنَّ الكلى تفزر هرمون الإيريثروبويتين، وهو الهرمون الذي يحفّز إنتاج كريات الدم الحمراء. وهذا الهرمون يحافظ على حجم كريات الدم الحمراء ومظهرها الطبيعي (فقر الدم السوي الكريات).
• فقر الدم النزفي: فقدان الدم بكميات كبيرة، بعد التعرّض إلى حادث خطير، أو عملية جراحية أو حتى الولادة على سبيل المثال، قد يؤدي إلى فقر الدم بسرعة. كما أنّ بعض الاضطرابات المعدية- المعوية (قرحة في المعدة أو زوائد في الأمعاء أو سرطان القولون والمستقيم ) قد تؤدي كذلك إلى فقر الدم، ولكن هذه المرة يكون فقدان الدم بشكل خفيف ولكن ثابت ومستمر في البراز (أحيانًا غير مرئي) إلى فترة طويلة.
فقدان الدم بكميات كبيرة اثناء عملية جراحية يولد فقر الدم
• فقر الدم الانحلالي: يتميز هذا النوع من فقر الدم، بتدمير سريع لخلايا الدم الحمراء، وقد يكون ذلك بسبب رد فعل الجهاز المناعي في الجسم (المناعة الذاتية أو الحساسية)، أو وجود سموم في الدم، أو بسبب العدوى (على سبيل المثال الملاريا) ، أو بسبب خلقي (فقر الدم المنجلي، الثلاسيميا أو غيرها من الأمراض الخلقية). السبب الخلقي لفقر الدم يؤثر بشكل رئيسي على الأفراد من أصل أفريقي.
• فقر الدم العنكبوتي: يغطي هذا المصطلح مجموعة نادرة جدًّا من فقر الدم، والتي فيها لا تستطيع كريات الدم الحمراء تثبيت الحديد في الهيموغلوبين. وسببه مشكلة في الأنزيمات من أصل وراثي أو مكتسب. وهنا يكون حجم كريات الدم الحمراء أصغر بكثير من الحجم الطبيعي.
• فقر الدم اللاتنسجي: هذا مرض نادر يحدث عندما لا ينتج نخاع العظم ما يكفي من خلايا الدم الجذعية. وبالتالي لا يكون هناك نقص في كريات الدم الحمراء فقط، وإنما كذلك في كريات الدم البيضاء وفي الصفائح الدموية. وفي 50 في المئة من الحالات، يكون سبب فقر الدم اللاتنسجي عوامل سامّة، أو بعض الأدوية، أو التعرّض إلى الإشعاعات. ويمكن أن يكون سببه كذلك الأمراض الخطيرة مثل سرطان نخاع العظم (على سبيل المثال اللوكيميا).
ه./س.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0