مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

إطلاق مبادرة الوسم 2020 وتوزيع 1000 شتلة برعاية مشتل الرفيعة بالاحساء

حرمون – زهير الغزال

 

دشن سعادة المهندس خالد بن سعد الحسيني مدير عام مركز النخيل والتمور بالأحساء مبادة الوسم 2020 صباح هذا اليوم السبت 13-4-1442والتي تنظمها رابطة شمال الأحساء البيئية وبرعاية كاملة من مزرعة ومشتل الرفيعة بالأحساء بالتعاون مع نادي الثليم الكشفي بالعيون وسط حضور عدد من المهتمين البيئيين.

وتهدف المبادرة إلى زيادة اتساع الرقعة النباتية ومكافحة التصحر من خلال توزيع قرابة 1000 شتلة برية متنوعة المتلائمة مع بيئتنا المحلية ذات منافع عديدة لتكون أشجار ظل جميلة وعاسلة تساهم في التنوع الحيوي البيئي حيث تنوعت الشتلات ما بين: ( سدر بلدي, أراك, غاف خليجي, سمر, طلح نجدي)…

هذا وقد بدأ الحفل بآيات من القرآن الكريم رتلها الشيخ محمد بن بخيت العواد ثم تلاها كلمة الراعي الرسمي للحفل مزرعة ومشتل الرفيعة بالأحساء قدمها نيابة عنهم عبدالعزيز بن محمد العواد الذي رحب بالجميع وتحدث عن المبادرة وجميل التعاون بين رابطة شمال الأحساء البيئية ونادي الثليم الكشفي, ومن ثم قدّم القائد الكشفي /خالد بن عبدالله الفزيع كلمة نادي الثليم الكشفي بالعيون الذي أكد على دور الحركة الكشفية اللصيق بالبيئية وحمايتها كونه أحد اهم ركائز ومبادئ القانون الكشفي.

بعد ذلك قدم بكر بن خليفة السليم رئيس رابطة شمال الأحساء البيئية كلمة الرابطة مرحبا بالجميع ومتحدثاً عن المبادرة وأهدافها واختيار هذا الوقت في أواخر شهر نوفمبر تزامناً مع الحالات المطرية المعتادة في هذه الأوقات ومثمناً دور مشتل الرفيعة بالأحساء في دعمه لأنشطة وبرامج الرابطة كما قدم شكره الجزيل لنادي الثليم الكشفي على جميل حضورهم ومشاركتهم، تلى ذلك كلمة لسعادة المهندس خالد بن سعد الحسني مدير مركز النخيل والتمور شكر فيها القائمين على المبادرة ومثمناً الشراكة المجتمعية بين مشتل الرفيعة ورابطة شمال الأحساء البيئية ونادي الثليم الكشفي مؤكداً على ضرورة التكاتف المجتمعي نحو بيئة نظيفة خالية من التلوث ومليئة بالنباتات البرية وعودة واحة الأحساء كما كانت غناء بالأشجار البرية المحلية.

هذا وقد ألقى عبدالرحمن السبيعي عضو المجلس البلدي بالأحساء كلمة بهذا الخصوص أثنى فيها على هذه المبادرة التي تهدف للإصحاح البيئي وقدم شكره لمزرعة ومشتل الرفيعة ولجميع شركاء النجاح وفي نهاية الحفل القى الشاعر أ/ سامي القاسم قصيدة الفصحى حول مبادرة الوسم 2020.. ومن ثم تم أخذ جولة تعريفية بالمشتل اختتمت بتوزيع الشتلات على المشاركين والحضور.

 

يذكر ان مشتل الرفيعة بالأحساء تم تأسيسه في أواخر عام 2018 م شرق مدينة المراح ويضم العديد من الشتلات الزراعية ما بين شتلات الزينة والظل والشتلات المثمرة وشتلات المصدات والسواتر وعدد كبير من الشتلات البرية كما قدم العديد من المبادرات بالتعاون مع رابطة شمال الأحساء البيئية وللمجتمع.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.