مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

الخارجية الإيرانية: لا علاقة لأي دولة أجنبية باجراءات ايران في الجزر الثلاث

أكد المتحدث بأسم وزارة الخارجية، سعيد خطيب زادة، ان ممارسة الجمهورية الاسلامية الإيرانية لسيادتها على الجزر الثلاث في الخليج الفارسي لا علاقة لها بأي دولة أجنبية، رافضا مزاعم الامارات بهذا الشأن.

 

وفي معرض رده على ادعاءات وزير خارجية الامارات، عبدالله بن زايد، في الجمعية العامة للامم المتحدة، قال خطيب زادة: ان سيادة إيران على الجزر الايرانية أبو موسى وتنب كبرى وتنب صغرى، أمر مؤكد ولا ريب فيه، وقد تمت جميع اجراءات إيران في إطار سيادتها ووحدة أراضيها، ومن البديهي أنه لاصلة لها بأي دولة أجنبية.

واضاف المتحدث بأسم الخارجية الايرانية: مثل هذه التصريحات وتكرار الادعاءات التي لا أساس لها لم ولن تؤثر على سيادة بلادنا وتفتقد لاي قيمة قانونية.

واستنكر خطيب زادة، التدخلات الإماراتية التخريبية في بعض الدول ومشاركتها الفاعلة في اشعال نيران الحروب، وقال: ن اتفاقية التطبيع بين أبو ظبي والكيان الصهيوني المغتصب المعتدي والمثير للأزمات، جعلت الإمارات في الواقع جزءًا من الأزمة في منطقة غرب آسيا.

يذكر ان وزير الخارجية الاماراتي عبدالله بزايد قد القى كلمة في الجمعية العامة للامم المتحدة تناول فيها الاتفاق النووي والبرنامج الصاروخي الايراني والجزر الايرانية الثلاث في الخليج الفارسي، ووجه اتهامات واهية الى ايران، معربا عن قلقه من انهاء الحظر التسلحي على ايران.

ر

حرمون

المصدر:العالم

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.