مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

تعويم سعر صرف الليرة تغيير مرتقب في الاقتصاد اللبناني

122

أعلنت الحكومة اللبنانية، اليوم الجمعة، عن نيتها الجادة بخفض عدد المصارف التجارية من 49 إلى نحو النصف في البلاد.

صرح بذلك وزير المالية اللبناني، غازي وزني، خلال مقابلة مع وكالة “فرنس برس”، حيث قال : “إننا مستعدون لتلبية طلب ​صندوق النقد​ الدولي بتعويم سعر صرف ​الليرة​ لكن بعد تلقيها الدعم الخارجي، على أن يعتمد في المرحلة المقبلة سعر صرف مرن”.

وأشار وزني قائلا:”صندوق النقد يطالب دائماً بتحرير سعر صرف الليرة. هم يريدون توحيد أسعار الصرف والتعويم، لكن الحكومة ال​لبنان​ية طلبت مرحلة انتقالية تمر بسعر الصرف المرن قبل أن نصل إلى التعويم”.

ولفت وزني إلى أنه “علينا تعديل ​سياسة​ التثبيت إلى سياسة سعر الصرف المرن في مرحلة أولى وعلى المدى المنظور، وحين يصلنا الدعم المالي من الخارج ننتقل إلى التعويم”، معلنا أن “الحكومة ترغب بخفض عدد ​المصارف​ التجارية البالغ عددها 49 إلى نحو النصف، في إطار خطة إصلاحية تتضمن إعادة هيكلة ​القطاع المصرفي​”.

وأوضح أن “هيكلة المصارف ستتم خطوة بخطوة وهناك خيارات عدة مطروحة للمعالجة بينها الدمج وهو أمر طبيعي”، مضيفاً “في لبنان 49 مصرفاً تجارياً، ومن الطبيعي أن ينخفض الرقم إلى نحو النصف في المرحلة المقبلة”.

وأعلن مصرف لبنان المركزي، اليوم الجمعة، أنه اتخذ قرارا بتوفير الدولار الأمريكي للواردات بسعر صرف يبلغ 3200 ليرة لبنانية، وذلك بهدف خفض أسعار المواد الغذائية.

ونقلت وكالة “رويترز” بيان مصرف لبنان المركزي الذي جاء فيه: “سيتابع مصرف لبنان ضخ الدولارات النقدية التي يستحوذ عليها، عبر المصارف، بغية تمويل الاستيراد بسعر 3200 ليرة لبنانية للدولار الأمريكي، بهدف تخفيض أسعار المواد الغذائية”.

سبوتنيك

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0