مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

فرعية المال تبحث في الخروج من الازمة

12

عقدت اللجنة الفرعية المنبثقة عن لجنة المال والموازنة اجتماعا، اليوم، برئاسة النائب نقولا نحاس، وحضور النواب: ياسين جابر، علي فياض والخبير المالي المصرفي صائب الزين، نائب رئيس غرفة التجارة بيروت وجبل لبنان نبيل فهد ومديرة مؤسسة كارنيغي مهى يحيا.

وقال نحاس بعد الاجتماع: “عقدت اللجنة الفرعية اجتماعها الاول بعد ان كانت اجتمعت مع حاكم مصرف لبنان في لجنة المال والموازنة وجمعية المصارف واتخذ قرار بانشاء لجنة فرعية من اجل متابعة الامور المالية والاقتصادية التي يتخبط بها لبنان اليوم، وجرى اعداد ورقة من عشر نقاط وضعها عدد من المواطنين واطلعنا على الافكار والحلول التي ستوضع للخروج من الازمة التي نحن فيها”.

وتابع: “ان لجنة المال والموازنة اخذت قرارا حاسما لان تتابع الامور بشكل دقيق ومستمر لانه لا يجوز ان يبقى الوضع من دون ضوابط ومن دون رؤية لكيفية معالجة هذا الموضوع، لذلك قررنا عقد سلسلة اجتماعات لدرس المواضيع كافة التي من شأنها ان تجعلنا على بينة من الاقتراحات العملية والحقيقة لكيفية الخروج من الازمة لان الازمة معقدة وكبيرة ويتعدى ان يكون مسؤولية قطاعات او بنك مركزي او جمعية مصارف او وزارة معنية فالموضوع شامل ومعقد ولكن الحلول موجودة، وكل اللبنانيين في اي موقع كانوا مدعوون لطرح الحلول ايضا”.

واشار نحاس الى ان المطلوب من لجنة المال ومجلس النواب ان يكونا على بينة من هذه الامور لاعطاء امل للبنانيين بغد افضل اذا توفر القرار، لذلك هذه المتابعة اليوم مع المؤسسات كافة لانشاء لجنة متخصصة من اجل وضع الاساس للخروج من هذه الازمة لأننا مقبلون على ايام تحتاج الى قرارات صعبة وفاعلة وقيادة حكيمة قادرة باعطاء الثقة من جديد للشعب واجتماعاتنا ستكون مستمرة”.

ل م

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0