مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

برعاية خميس انطلق “معرض كتاب الطفل” بدورته الثانية في مكتبة الأسد

وزير الثقافة: نتوجّه بشكل مباشر للطفل دون وسيط بيننا

132

رانيا مشوِّح
مفتاح الثقافة، بوابة المعرفة، سفينة الإبحار إلى عوالم مختلفة وحضارات غريبة، بذورٌ صغيرة تُغرس في عقول غضة لتثمر غداً زاهراً ومستقبلاً مضيئاً. القراءة ساحة الثقافة الأولى وبئر العلوم الأوحد ولأطفالنا حقٌ في المضي نحو الأمل والغد والأبد ومن هنا وبرعاية المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء أقيم معرض كتاب الطفل 2 تحت شعار “بالقراءة ترتقي العقول” في مكتبة الأسد الوطنية في العاصمة دمشق.
افتتح المعرض السيد وزير الثقافة محمد الأحمد، والسيد وزير التربية عماد العزب، حضر الافتتاح كل من السفير الإيراني في دمشق جواد ترك آبادي، معاون وزير الثقافة توفيق الإمام، مدير مكتبة الأسد إياد مرشد، مدير عام الهيئة السورية للكتاب د.ثائر زين الدين، مديرة ثقافة الطفل ملك ياسين، ورئيس اتحاد الناشرين السوريين هيثم الحافظ.
وزير الثقافة محمد الأحمد قال حول المعرض: نفتتح سوية هذا المعرض بدورته الثانية، ونحن نقول دائماً إن الثقافة تنتج العقل، ودوماً نهتمّ بأن تكون مشاريعنا الثقافية موجهة بشكل أساسي للطفل، ومن هنا أحدثنا معرضاً جديداً للكتاب يُعنى بالطفل، وهو مستقل عن معرض الكتاب الأساسي، لأهمية توسيع مدى القراءة لدى الأطفال، والكتب التي يحتويها المعرض هي ليست فقط للتسلية بل تحتوي على كتب تعليمية وتوجيهية أيضاً.
وأضاف الأحمد: وزارة الثقافة تستهدف فئة الأطفال أيضاً من خلال سينما الطفل، ومسرح الطفل، ومنشورات الهيئة العامة السورية للكتاب التي تنتج سلاسل علمية تتحدّث للطفل بشكل مباشر دون الحاجة لوسيط بينه وبين الكتاب، ونحن سعيدون بافتتاح هذه الدورة من معرض كتاب الطفل برعاية كريمة من رئيس مجلس الوزراء وبدعم منه، وبحضور وزير التربية شريكنا في هذا العمل الموجّه للطفولة.

العزب
كما تحدث وزير التربية عماد العزب قائلاً: تكمن أهمية هذه المعارض في كونها تشكل قوة داعمة لأبنائنا الطلبة خاصة في هذه المرحلة العمرية من خلال تنمية قدراتهم الفكرية، فاهتمامنا بالأطفال اليوم سينعكس على قدراتهم في المستقبل، وكل الشكر لوزارة الثقافة التي تهتم بالطفولة، وتقيم نشاطات خاصة بهذه المرحلة.

ياسين
مديرة ثقافة الطفل في وزارة الثقافة ملك ياسين قالت حول المعرض: تشارك في هذا المعرض أغلب الجهات التابعة لوزارة الثقافة، وهذا ما يجعل من محتواه غنياً ومتنوّعاً، وشخصية هذا العام هي الفنانة لجين الأصيل، بعد أن كان العام الماضي الشاعر الراحل سليمان العيسى، والأصيل هي من مؤسسي مجلة أسامة، ورسومها للأطفال عرفتها أجيال متعددة، كما سيشمل المعرض ورشات وحوارات تفاعلية مع الأطفال واليافعين، وندوة تخصصية عن المعايير التي يجب اتباعها في الرسوم التي تقدّم للأطفال.

زين الدين
كما قال مدير عام الهيئة السورية للكتاب د. ثائر زين الدين عن المعرض: مشاركة الهيئة العامة السورية للكتاب في هذا المعرض تأتي من خلال 550 عنواناً خاصاً بالأطفال، ما يميّزها هو تنوّع مواضيعها وأفكارها، وتُباع بحسم يصل إلى 50%، بالإضافة إلى الكتاب الناطق وهو المشروع الذي أطلقته الهيئة قبل ثلاث سنوات، ويُباع أيضاً بأسعار زهيدة.

الأصيل
وفي الإطار ذاته قالت الفنانة التشكيلية لجين الأصيل: يوجد الكثير من الفنانين الذين لا يستطيعون الرسم للأطفال لأن الرسم لهم تحتاج موهبة إضافية تكون أقرب إليهم، وأنا بدوري تخلّيت عن حلمي في اللوحة لأنني لم أستطع ترك عملي مع الأطفال، ولا يمكن العمل بالاثنين سوية، وبالتطوير والاهتمام وحفظ مفردات الأطفال تعلمت كيفية تفكيرهم وطريقة العمل لهم. والطفل في هذا الزمن متطور جداً ونحن نتعلم منه.

بيرقدار
في حين حدّثنا عضو اللجنة المشرفة على انتقاء عناوين كتب المعرض الشاعر قحطان بيرقدار قائلاً: حاولنا أن تكون معظم العناوين الموجودة لها توجّه إنساني، وتعني طفل اليوم واهتماماته، وسيلحظ الأطفال وجود السلاسل التعليمية وسلاسل التسلية المتنوعة في الأجنحة المشاركة في المعرض ومنها جناح الهيئة العامة السورية للكتاب، ومجلة أسامة، وشامة.

الحافظ

شاركت في المعرض حوالي عشرين دار نشر سورية والمستشارية الثقافية الإيرانية بعدد من دور النشر وأربعة دور نشر لبنانية.
كما كان لـ”البناء” لقاء مع هيثم الحافظ رئيس اتحاد الناشرين السوريين وصاحب دار الحافظ للنشر الذي تحدث عن المعرض قائلاً: نحن اليوم نعيش أسبوعاً عنوانه الأساسي هو الطفولة ورعاية الطفولة بشكل كامل من خلال الكتاب، أغلب دور النشر السورية المتخصصة في كتاب الطفل مشاركة في المعرض، هذا المعرض هو بوابة لنقدّم ونظهر كتابنا السوري بشكله الإيجابي والواقعي، وقد لمسنا الذائقة لدى الجمهور السوري الذي بدأ بالتوافد إلى المعرض الذي أراه ناجحاً من لحظة الافتتاح.

وأضاف: أشكر وزارة الثقافة على الجهود المبذولة في هذا المعرض، المشاركة جيدة والنشاطات متنوّعة ولدينا نشاطات كثيرة على هامش المعرض مثل السينما والمسرح التفاعلي وورشات رسوم وقراءة قصص. نحن أمام نهضة كبيرة في مجال كتاب الطفل في سورية. أتمنى أن نتعاون جميعاً للوصول إليها.

المولى

بدوره تحدث محمد المولى من دار مكتبة المعارف لبنان عن مشاركة الدار في المعرض، وقال: هذه السنة الثانية على التوالي التي نشارك بها في المعرض لأن المعرض كان ناجحاً جداً. وهذا ما حفّزنا على المشاركة مرة ثانية رغم الصعوبات المتعلقة بالشحن وسعر صرف الدولار، لكن مكتبة الأسد تمكّنت من تأمين كل مستلزماتنا مع هيثم الحافظ رئيس اتحاد الناشرين، ولمسنا تسهيلات كبيرة مما شجعنا للمشاركة مرة أخرى في المعرض.

وأضاف: شاركنا بمجموعة كتب باللغة العربية والانجليزية والفرنسية، حيث لمسنا في العام الماضي الإقبال على القصص باللغة الفرنسية من قبل المتلقي السوري مما دفعنا إلى زيادة كمية الكتب باللغة الفرنسية. محتوى القصص أدبي وقصص تحفيزية للطفل على القراءة والرسوم، حقيقة السوق السورية بالنسبة لنا جيدة جداً جداً.

نداف

في حين قالت شيرين نداف من برنامج التراث الحي الأمانة السورية للتنمية: هذه أول مشاركة للأمانة في معرض كتاب الطفل من خلال تخصّصنا بقسم مسرح خيال الظل والحكواتي، حيث قمنا باختيار قصة لتحفيز الطفل على القراءة من خلال كركوز وعواظ بلسانهم ولهجتهم لدعوة الأطفال على الابتعاد عن وسائل التواصل الاجتماعي والعودة إلى الكتاب بطريقة مضحكة.

هارو
وفي الإطار نفسه حدثنا روجر هارو المشارك مع الأمانة السورية في مسرح خيال الظلّ عن هذه المشاركة قائلاً: سنقدّم عرضاً تشجيعياً وتحفيزياً للأطفال عن قراءة الكتب ستكون مدته قصيرة لكنها تحمل رسالة هامة سيكون بمثابة دعوة للأطفال للعودة إلى الكتاب والقراءة بطريقة سلسة وتتناسب مع تفكيرهم.
وبدأ الافتتاح بالنشيد العربي السوري، ومقطوعات موسيقيّة لأطفال معهد صلحي الوادي، ثم جولة على الأجنحة المشاركة في المعرض، ومعرض الفنانة التشكيلية لجين الأصيل، والاطلاع على الأنشطة المرافقة له مثل العرض المسرحي لخيال الظل، والحكواتي بالتعاون مع الأمانة السورية للتنمية.
يشتمل المعرض خلال أيامه على ندوات تعريفية بالفنانين الذين كرّسوا حياتهم الفنية للطفولة ولوحاتها، بالإضافة إلى عروض سينمائية تستهدف الشريحة العمرية للأطفال، وورشات سرد قصصي ورسم ومسرح، ويستمر المعرض حتى 8/12/2019.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0