مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

عباس خلال لقاء لأمل في برج قلاويه: ما يحدث هدفه إيصال لبنان الى الفوضى

24

تبنين – أقامت “حركة أمل” لقاء سياسيا مع عضو مكتبها السياسي عباس عباس، في منزل حسن رميتي في بلدة برج قلاويه – بنت جبيل، في حضور أعضاء المنطقة والشعب وفاعليات تربوية واجتماعية وأهالي البلدة.

واعتبر عباس “أن كل ما يحدث في البلد هدفه إيصال لبنان الى الفوضى من أجل سحب البيئة الحاضنة للمقاومة”.

وأوضح أن “حكومة التكنوقراط لها مطلب واحد هو إخراج “حزب الله” من مجلس الوزراء، وفي مناقشة البيان الوزاري والذي سيعرض الثلاثية الماسية التي تحدث عنها الرئيس نبيه بري، سيطلب شطب كلمة المقاومة، أي لا يبقى هناك غطاء دستوري سياسي للمقاومة، وخطوة تليها أخرى ليصلوا الى المطالبة بسلاحها”.

وقال: “نحن لا نملك القدرات المالية والاقتصادية ليبقى البلد واقفا على قدميه، من يملك ذلك هو الوجود السياسي بين المكونات جميعها ومن ضمنها “تيار المستقبل” والرئيس سعد الحريري من أجل الحفاظ على التوازن السياسي”.

ولفت الى أن “أسوأ سيناريو مع ارتفاع الدولار هو انهيار المؤسسات العسكرية والأمنية والادارية ليعم الفقر والجوع”.

وختم: “في الأفق البعيد، يمكن الضغط علينا ماليا واقتصاديا، ولكن الخراب الشامل لا يخدمهم لأننا بعيدون عن الخطر ولدينا نقاط قوة والجغرافيا التي نتحرك فيها توسعت”.
ل م

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0