مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

قيم الثائر الحقيقي.. لتنتصر ثورتك وتنمو

48

نشر احدهم هذه الرسالة فاقطفناها لقرائنا ومتابعينا لما تحمل من معنى. فالثائر الحقيقي هو الوطني أولاً، الحريص على صحته وعاداته واخلاقه وبيئته واهله وأصدقائه وأسرته والفخور بوطنه وشعبه والانتماء له والمعتز بلغته العربية والحريص على التمتع بلهجتها ولكنتها وتاريخه الحافل بالمجد والانتصارات والمفاخر..

ليس ثورياً المتحدث بلغة هجينة بين العربية وغيرها من اللغات وليس المفاخر أنه اول من يقف امام باب سفارة بانتظار تأشيرة هروب من جحيم بلده او هجرة إلى بلاد الحرية.. والمفاخر بفضل الاحتلال التركي والانتداب البريطاني والفرنسي، والرافض حرق علم كيان العدو الظالم القاتل بحجة الديمقراطية.. واحترام الاخر..

نص الرسالة:

“ليحيا الوطن طلب متواضع لكل مواطن موجود بالوطن.
يرجى إرسال هذه الرسالة إلى خمسة مواطنين على الأقل واطلب منهم إرسال المزيد إلى خمسة أشخاص والاستمرار في السلسلة حتى نستطيع ان نغير ما بانفسنا لنستحق التغيير الكلي الإيجابي .

1. كن إيجابياً
2. لا ترمي القمامة على الطرقات / الشوارع.
3. لا تكتب على ورق العملة.
4. لا تسيء معاملة الآخرين وتهينهم ، كن صبوراً ومتسامحاً مع الغير.
5. لا تهدر المياه .
6.ا ازرع الأشجار المثمرة فى الأحياء السكنية.
7. إطاعة قواعد وقوانين المرور.
8. احترام الآخر.
9. تعامل مع جارك بالطريقة التي تريد أن يعاملك بها.
10. كن صادقاً و نزيهاً.
11. اعمل بوجدان وطني يظهر في نمط حياتك.
12. احترم مشاعر كل فرد بغض النظر عن العرق أو الدين أو القبيلة أو المكانة.
13. أسع دائماً لتكون جزءاً من الحل وليس المشكلة.
14. اغتنم كل فرصة لتكون لطيفاً ومفيداً.
15. كن على وعي لتكون مثالاً جيداً لأطفالك.
16. كن راضياً وممتناً لما لديك أكثر من الرثاء على ما تفتقر إليه.
17. المساهمة في حماية ونظافة الممتلكات العامة .

نحن بحاجة إلى تغيير أنفسنا وليس البلد، بمجرد أن نغير أنفسنا سوف يتغير البلد تلقائياً إذا كنا نريد لأطفالنا أن يعيشوا في بيئة نظيفة وآمنة ومزدهرة، فعلينا أن نتعقب الإيجابيات الفضلاء فى حياتنا اليومية.

لا يمكن لأي شخص أو قائد تغيير البلد بمفرده؛ هو أنت وأنا الذين يمكن أن نغير وطن، من خلال تغيير أنفسنا.

انها رسالة حياة
رسالة لتحيا البلد”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0