مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

الاعلان عن برنامج مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية 2019 بنسخته الخامسة بعنوان التغيير

38

عقد منظمو “مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية” مؤتمرا صحافيا في جامعة هايكازيان، للاعلان عن برنامج النسخة الخامسة تحت عنوان “التغيير”، بحضور نائب رئيس البعثة في سفارة اسبانيا غابرييل سيستياغا، نائب رئيس البعثة في سفارة سويسرا سيمون عمان، مسؤولة الشؤون الثقافية في سفارة سويسرا عليا شكري، الملحق الثقافي في سفارة النمسا كلوديا كلوغر- ريبيرو، مديرة المعهد الثقافي الإيطالي مونيكا زيكا، رئيس الجامعة الأنطونية الأب ميشال جلخ، عميدة كلية الآداب والعلوم في جامعة هايكازيان الدكتور آردا أكمكجي، مساعدة عميد كلية الهندسة المعمارية والتصميم في الجامعة اللبنانية – الأميركية صوفي خياط، مؤسسة المهرجان أليس مغبغب كرم، أعضاء لجنة المهرجان ماريا شختورة، ثريا كرم وعليا كرم، وبحضور ممثلين لرعاة المهرجان والشركاء الثقافيين وممثلي المراكز الثقافية التي تستقبل المهرجان للمرة الأولى، وهي: بلدية زحلة المعلقة وتعنايل، السبيل – جمعية أصدقاء المكتبات العامة – بيروت، المركز الثقافي في تبنين، المكتبة الوطنية في بعقلين، ومنتدى التراث والثقافة في الهرمل.

وأفاد بيان لمنظمي المهرجان أن “المهرجان هذه السنة يترك صالات السينما في الأشرفية التي شهدت على ولادته منذ خمس سنوات ليحط رحاله في أوديتوريوم جامعات بيروت الكبرى”، لافتا إلى أن “العروض ستكون مجانية في غالبيتها”.

ولفت إلى أن “مجموعة من الأفلام الوثائقية التي تقدم شهادة مؤلفين مخرجين عالميين ونظرتهم الحديثة على رجال ونساء وأماكن ساهمت في رسم وجه العالم ستعرض يوميا من 1 إلى 30 تشرين الثاني. وإضافة إلى ذلك، سيتم تنظيم عدد من العروض في المراكز الثقافية ال16 المنتشرة في مختلف المناطق، لتكون بالتالي جسرا ثقافيا يربط بين اللبنانيين، من الشمال إلى الجنوب، ومن الشرق إلى الغرب، طوال تشرين الثاني”.

مغبغب كرم
خلال المؤتمر، تحدثت مغبغب كرم فقالت: “بعد مرور 5 أعوام، قرر منظمو مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية تركيز أنشطة المهرجان حصريا في الجامعات والمراكز الثقافية للوصول إلى جمهوره الشاب، المتشوق لاكتشاف برنامج فني مثير للاهتمام. ورغم كل الصعاب، ستتمكن هذه النسخة الخامسة، وبالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي، من الوصول إلى الأجيال الصاعدة في كل المدارس اللبنانية

ل ن

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0