مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

احتياطي الصين يهبط إلى 3.092 تريليون دولار في سبتمبر

48

تراجعت احتياطيات الصين من النقد الأجنبي أكثر من المتوقع في سبتمبر أيلول رغم انتعاش اليوان من أكبر انخفاض شهري له في 25 عاما في أغسطس آب وسط تباطؤ في الاقتصاد المحلي وتنامي توترات التجارة الصينية الأمريكية.

وانخفضت احتياطيات الصين – الأكبر في العالم – 14.8 مليار دولار في سبتمبر أيلول إلى 3.092 تريليون دولار، بحسب بيانات رسمية صدرت يوم الأحد.

وتوقع اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم تراجع الاحتياطيات ستة مليارات دولار عن أغسطس آب إلى 3.101 تريليون دولار.

جاء انخفاض سبتمبر أيلول بسبب تقلبات في أسعار صرف العملة وفي أسعار الأصول، حسبما قاله مكتب الصرف الأجنبي الصيني في بيان صدر بعد نشر الأرقام.

ومن المتوقع بحسب البيان تنامي الضبابية في البيئة الاقتصادية والمالية الدولية وأن تزيدالتقلبات في أسواق المال العالمية في ظل تباطؤ الاقتصاد العالمي وتصاعد الحماية التجارية.

واستطاعت الصين احتواء نزوح رؤوس الأموال على مدار العام المنقضي رغم تصاعد الحرب التجارية مع الولايات المتحدة وتباطؤ النمو الاقتصادي في الداخل.

وانتعشت الاحتياطيات من مستوياتها الدنيا المسجة في أكتوبر تشرين الأول 2018 بفضل قيود على حركة رؤوس الأموال وتزايد الاستثمار الأجنبي في الأسهم والسندات الصينية.

وفي سبتمبر أيلول، ارتفع اليوان 0.14 بالمئة مقابل الدولار بعد تكبد أكبر خسارة شهرية له في 25 عاما في أغسطس آب.

وتراجع اليوان حوالي 11 بالمئة مقابل الدولار منذ بدأ الجانبان حربهما التجارية في ابريل نيسان من العام الماضي.

وصعد الدولار 0.47 بالمئة في سبتمبر أيلول أمام سلة عملات رئيسية أخرى.

 

رويترز

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0