مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

أبرز التطورات على الساحة السورية..

53

 

*المشهد الميداني والأمني:

حلب:

ـ سقطت قذيفة صاروخية ليلة أمس في شارع الفيلات بمدينة عفرين الخاضعة لسيطرة فصائل “الجيش الحر” المدعومة تركياً بريف حلب الشمالي الغربي، دون معرفة مصدرها.
وأشارت بعض تنسيقيات المسلحين إلى أن مصدر القذيفة هي “الوحدات الكردية”.
ـ خرج قاطنو مخيم “الإيمان” قرب قرية شمارين شمال شرق مدينة اعزاز في ريف حلب الشمالي، يوم أمس بتظاهرة طالبوا فيها منظمة “AFAD” إقالة مسؤول المخيم التابع للمجموعات المسلحة، على خلفية حرمانهم من المساعدات المقدمة لهم.
ـ اعتقلت “قسد” 12 شاباً من حي الرابطة وسط مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، واقتادتهم إلى “التجنيد الإجباري” في صفوفها، يوم أمس.

دير الزور:

ـ أصيب طفلان برصاص مسلحي “قسد” أثناء محاولتهم اعتقال أحد الأشخاص في قرية حمّار الكسرة بريف دير الزور الشمالي الغربي أول يوم أمس.
ـ أصيب أحد مسلحي “قسد” إثر هجوم شنّه مسلحون مجهولون على حاجز تابع لـ “قسد” في بلدة ذيبان بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.
كما استهدف مسلحون مجهولون بالأسلحة الرشاشة حاجزاً لـ “قسد” في قرية الحوايج بالريف ذاته، يوم أمس.
ـ شنّت “قسد” مدعومة بالطيران المروحي التابع لـ “التحالف الدولي” حملة مداهمات وتفتيش في قرية العزبة وبعض المناطق المحيطة بها بريف دير الزور الشمالي الشرقي، بعد حصارها لتلك المنطقة يوم أمس.
هذا وتحدثت تنسيقيات المسلحين عن إصابة أحد المسلحين من القرية يوم أمس المدعو “هويدي الضبع” بعد تبادل لإطلاق النار مع مسلحي “قسد” داخل القرية.
يُذكر أن أهالي قرية العزبة وبعض القرى المحيطة بها خرجوا خلال الأيام الماضية بمظاهرات قطعوا خلالها الطرقات الرئيسية في القرية واحتجزوا عدداً من الصهاريج التابعة لـ “قسد”، التي تنقل النفط، وذلك احتجاجاً على ممارسات مسلحي “قسد” في المنطقة وانتشار الفساد وتردي الوضع الأمني.

الحسكة:

ـ قُتلَ 4 مسلحين من “قسد” جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارة كانت تقلهم بالقرب من قرية العطالة بريف الحسكة الجنوبي، يوم أمس.
ـ فخخت “قسد” الطرقات الزراعية، قرب الحدود التركيّة، بريف الحسكة الشمالي.

الرقة:

ـ قُتلَ وأصيب عدد من مسلحي “قسد” إثر انفجار عبوة ناسفة يوم أمس في محيط قرية الشركراك بريف الرقة الشمالي.
ـ حفرت “قسد” عدّة أنفاق و قامت بسقفها بالإسمنت، في قرية البديع جنوب مدينة تل أبيض على الحدود السورية _التركيّة، بريف الرقة الشمالي.
ـ اختطف مجهولون فتاة (16 عاماً) في حي الإسكندرية داخل مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي، يوم أمس.

*المشهد العام:*

محلياً:

ـ قال ممثل الرئيس السوري بشار الأسد في معرض دمشق الدولي بدورته الحادية والستين، المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء خلال افتتاحه المعرض ليلة أمس، إن سورية بعد تسع سنوات من حرب شرسة وقاسية تفخر بتضحيات قواتها المسلحة وانتصاراتها المجيدة التي بفضلها حرر تراب معظم مناطق البلاد من الإرهاب، وأشار إلى أن إيمان سوريا بالنصر على الإرهاب لم يهتز لحظة واحدة وإذا كان هذا الإرهاب نجح في سرقة معمل هنا أو تدمير منشأة هناك فإنه لم ينجح بسرقة الأمل منا.
وأضاف خميس أن معرض دمشق الدولي يعود اليوم ليكمل من جديد رسالته الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والحضارية وليكون صلة الوصل بين الشرق والغرب، و سورية ترحب بكل مشروع للتعاون الاقتصادي ثنائياً كان أم جماعياً وخاصة أنها تزخر وهي تتحضر لمرحلة إعادة الإعمار والبناء بفرص استثمارية مغرية تدعمها جهود حكومية مكثفة.
وتابع قائلاً: “كلنا على يقين أن الدورة القادمة للمعرض ستعقد والعلم الوطني يرفرف فوق كل ذرة تراب من أرضنا الطاهرة”.

ـ أنجزت جميع الترتيبات لاستقبال دفعات جديدة من المهجرين العائدين من لبنان عبر معابر الزمراني وجديدة يابوس والدبوسية تمهيداً لنقلهم إلى قراهم وبلداتهم المحررة من الإرهاب.

دوليا:

ـ بحث الرئيس التركي رجب أردوغان، خلال اتصال هاتفي مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب، العلاقات الثنائية ومستجدات الأوضاع في سوريا، بحسب بيان صادر عن رئاسة دائرة الاتصالات في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.
وأوضح البيان، أن الرئيس أردوغان وترامب تناولا العلاقات الثنائية القائمة بين البلدين، ومستجدات الأوضاع في سوريا.
وأضاف البيان، أن الطرفان اتفقا على مواصلة التعاون من أجل حماية المدنيين ومنع وقوع أزمات إنسانية جديدة.
وأعرب أردوغان عن امتنانه للخطوات التي تم اتخاذها بشأن إيران خلال قمة الدول السبع الصناعية الكبرى التي جرت قبل أيام في فرنسا.

28_8_2019


حرمون

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0