مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

أبرز التطورات على الساحة السورية

198

*المشهد الميداني والأمني:

دمشق وريفها:

– أعلن مصدر في قيادة شرطة دمشق لوكالة “سانا” عن إصابة امرأة وابنها نتيجة تفجير إرهابي بعبوة ناسفة بسيارة على اوتستراد المزة بدمشق.

دير الزور:

ـ قتل مسلَّحان اثنان من “قسد”، إثر انفجار لغم أثناء مرور سيارة عسكرية كانت تقلُّ عدد من مسلحي “قسد” في محيط قرية الكبر بريف دير الزور الشمالي الغربي.
– اعتقل مسلحو “قسد” 5 أشخاص من قرية أبو النيتل بريف دير الزور الشمالي الشرقي، صباح يوم أمس، بعد شنهم حملة تفتيش ومداهمات في القرية، وتفجير أحد المنازل، لأسباب مجهولة.

الحسكة:

ـ قتل أحد مسلَّحي “قسد”، إثر طعنه بالسكين من قبل مجهولين في مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي.

الرقة:

– قتل مسلح من “قسد” جراء قيام مسلحين مجهولين بإطلاق النار عليه في قرية حمرة بلاسم بريف الرقة الشرقي، يوم أمس.
ـ انفجرت قنبلة أمام جامع الفرقان في الحي الثاني بمدينة الطبقة بريف الرقة الغربي، دون ورود أنباء عن إصابات.
– رحّلت “قسد” يوم أمس 16 عائلة نازحة من محافظة ديرالزور، يقطنون في مدينة الرقة إلى مخيم عين عيسى بالريف الشمالي، بحجة عدم وجود كفالة معهم.
– شنّت “قسد” حملة اعتقالات جديدة بحق الخارجين من مخيم الهول بريف الحسكة الجنوبي الشرقي، إلى مدينة الرقة، واقتادتهم نحو مخيمي عين عيسى بريف الرقة الشمالي، و”الطويحينة” بالريف الجنوبي، بذريعة التواصل مع داعش.
وكانت “قسد” قد أفرجت الشهر المنصرم عن 800 عائلة من مخيم الهول، كخطوة أولى لإخراج أهالي الرقة ودير الزور من المخيم، لكنها عاودت اعتقالهم عبر حملة شنّتها منذ أول يوم أمس.

حماه:

ـ دخل رتل عسكري للجيش التركي ضمّ دبابات وآليات ثقيلة باتجاه القواعد التركية في ريف حماه.

درعا:

– قال مصدر عسكري إن وحدات الهندسة في الجيش السوري بدأت بتفجير ذخائر وعبوات ناسفة من مخلفات الإرهابيين في منطقة جباب بريف درعا من الساعة 8.30 وحتى الساعة 12.00.

*المشهد العام:*

محلياً:

– قال رئيس المركز الروسي التابع لوزارة الدفاع الروسية في سوريا، اللواء أليكسي باكين في بيان له أمس الأربعاء، إن “عناصر التشكيلات المسلحة غير الشرعية حاولوا يوم 26 حزيران مهاجمة قاعدة حميميم الجوية الروسية بواسطة طائرات مسيرة”.
وأضاف أن “وسائل الدفاع الجوي الروسية رصدت ودمرت طائرتين مسيرتين اقتربتا من القاعدة الروسية من جهة الجنوب الغربي”.
وأكد رئيس المركز عدم وجود إصابات أو أي أضرار مادية، مضيفاً أن القاعدة تعمل وفق النظام المعتاد.
وفي شأن آخر، أشار اللواء باكين إلى أنه لا يزال هناك احتمال قيام الإرهابيين باستفزازات من خلال فبركة تمثيليات باستخدام مواد سامة في الجزء الجنوبي من منطقة خفض التصعيد في إدلب، وذلك بهدف اتهام القوات الحكومية باستخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين.

دولياً:

– نفت شركة “نوفارتس” السويسرية لصناعة الأدوية، تصدير أي مواد كيميائية ذات استخدام مزدوج إلى سوريا.
وجاء ذلك بعد تدقيق تخضع له شحنات لشركة “برينتاج” الألمانية المختصة بتوزيع المواد الكيميائية، صدرت في عام 2014، عبر وحدة سويسرية تابعة لها.
وقالت صحف من بينها صحيفة “زودويتشه تسايتونج”، إن شركة “برينتاج”، التي تعتبر أكبر موزع للمواد الكيميائية في العالم، باعت خاما كيمائيا لـ “شركة المتوسط لصناعات الدواء” السورية، عن طريق شركة “نوفارتس” السويسرية، المرتبطة بالشركة السورية بعقد يسمح للأخيرة بصنع وتوزيع بعض المنتجات الصيدلانية والدوائية.
وشددت الشركة السويسرية، على أن العقد، ينص على “حصول الشركة السورية من أطراف ثالثة، على المواد اللازمة لإنتاج الأدوية”.
ونفت “نوفارتس”، أن تكون قد وردت مادتي “الإيزوبروبانول والديثيلامين” إلى سوريا.

27_6_2019

الإعلام الحربي

حرمون

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0