مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

الكتلة الوطنية: للتصدي لكل ما ينال من كرامة المواطنين وهيبة الجيش

27

وطنية – إستنكر “حزب الكتلة الوطنية اللبنانية” في بيان “ما تعرض له المواطنون المعتصمون في عين دارة، من رشق بالحجارة واستخدام مأجورين لآل فتوش، الأسلحة لترهيبهم بغية تمرير إنشاء معمل ترابة في بلدتهم”، ودان، في الوقت ذاته، “إطلاق بعض الخارجين على القانون، الذين يثيرون الاضطرابات في مدينة بعلبك، النار على مراكز الجيش اللبناني هناك وقبلها في بلدة الكنيسة”.

واعتبر الحزب “ان هكذا أحداث تنال من حرية التعبير وكرامة المواطنين وتصوب على القوى الأمنية وهيبة الدولة، يجب ألا تمر مرور الكرام وكأنها حدثا عاديا في حياة البلاد اليومية”، مشيرا “إلى أنها تستدعي، على العكس من ذلك، استنفارا في مختلف أجهزة الدولة لمعالجة أسبابها ومنع تكرارها والاستنزاف الذي تسببه”.

وختم مشددا “على وجوب أن تكون الأولوية دائما للمواطنين وحقوقهم، وليس للطوائف والمناكفات السياسية الطائفية التي تقف وراءها مصالح بعض الأحزاب -الطوائف، غير الآبهة بما تولده بأقوالها وأفعالها من شرذمة وضرب للمواطنة الجامعة”.
المصدر : الوكالة الوطنية
ع /ش

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0