مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

وعود بحل 70 باللمئة من أزمة الغاز المنزلي دون استيراد

154

أكدت “نقابة عمال النفط بدمشق” العمل حالياً على تأهيل معملين لتحويل الغاز الطبيعي إلى منزلي، وبحال تم ذلك فإن “70% من أزمة الغاز ستحل عبر الإنتاج المحلي دون انتظار نواقل الغاز السائل”.‎
وقال رئيس مكتب النقابة علي مرعي لإذاعة “ميلودي” إن أحد المعملين المذكورين يقع في دير الزور، والثاني معمل حيان للغاز بريف حمص والذي ستقارب طاقته الإنتاجية 1,200 متر مكعب يومياً من الغاز المنزلي.
وكشف مرعي عن زيادة إنتاج الغاز المنزلي بأكثر من الضعف في آذار 2019 مقارنة مع آذار 2018، و”من المفترض أن يشكل ذلك حلاً للأزمة خلال فترة قصيرة”، مفترضاً أن تكون البطاقة الذكية حلاً لأزمة المواطن وألا تكون عرقلة له.
وحددت “وزارة النفط والثروة المعدنية” الإثنين 25 آذار 2019 موعداً، لبدء أتمتة توزيع أسطوانات الغاز المنزلي عبر البطاقة الذكية في مدينة دمشق، وفق التنويه الذي نشرته الوزارة في صفحتها الرسمية على “فيسبوك”.

ويصل معدل الاستهلاك اليومي الوسطي للعاصمة وريفها من الغاز في فصل الصيف إلى 35 ألف أسطوانة بالحد الأدنى، وذلك منذ بداية نيسان حتى أيلول، أمّا في الشتاء فيبلغ 55 ألف أسطوانة منذ تشرين الأول حتى نيسان.
وتشهد معظم المحافظات السورية أزمة غاز منذ تشرين الثاني الماضي، ووصل سعر جرة الغاز إلى نحو 8 – 10 آلاف ليرة سورية في السوق السوداء، نتيجة قلة الكميات الموزعة مع تأخر وصول التوريدات بسبب العقوبات، وارتفاع الطلب مع موجة البرد.

المصدر:بزنس سوريا
ن/ع

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0