مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

اكاديمية الصلاح للتدريب ونادي الكايزن اختتما ورشة عمل في حلبا

42

وطنية – اختتمت “اكاديمية الصلاح للتدريب والتطوير” و”نادي الكايزن العربي الدولي” ورشة عمل تدريبية، برعاية بلدية مشحا والجمعية الحميدية الخيرية الاسلامية، في قاعة مجمع عمر بن الخطاب التربوي في حلبا، اشرف عليها مؤسس ورئيس نادي الكايزن العربي الياباني المهندس عمر قرافي.

بداية، تحدث رئيس الجمعية الحميدية الخيرية الاسلامية المحامي خالد محمد الزعبي وتمنى “ان تثمر هذه الدورة وغيرها من الدورات التي ترعاها الجمعية لرفع مستوى الكادر الاداري والتعليمي في الجمعية”، مشيرا “الى اننا منفتحين كجمعية على كل ما من شأنه ان يطور جمعيتنا وكادراتها البشرية، مباركا للخريجين تعبهم وشهاداتهم التي استحقوها عن جدارة”.

الزعبي
ثم تحدث رئيس بلدية مشحا خالد عبد القادر الزعبي واشار الى “ان بلدية مشحا التي تهتم بالحجر ولم تهمل العامل الانساني، كانت مشاركتها تعلما ورعاية لهذه الاهداف”، متمنيا “ان تعم ثقافة الكايزن مجتمعنا العربي عموما واللبناني خصوصا”.

كبارة
اما ندى كبارة فتحدثت باسم الجهة المنظمة، وشكرت “المشاركين على جديتهم واخلاصهم في عملهم، ومواظبتهم على حضور الدورة رغم كثافة برنامجها، ووقتها الطويل نسبيا، بخاصة انها كانت تأتي بعد ايام عمل، لكن لم نجد من المشاركين الا الجد والنشاط”، كما شكرت بلدية مشحا والجمعية الحميدية على رعايتهم، متطلعة الى تفاعل اكبر ومشاركة اوسع في المستقبل.

قرافي
بدوره، اشار قرافي “الى ان الورشة استمرت خمسة ايام بمعدل 40 ساعة تدريبية حول منهجية الكايزن في إدارة الشركات والمؤسسات التجارية والتربوية والجمعيات غير الربحية”، وتحدث عن “كيف استخدم اليابانيون هذه المنهجية وحققوا نجاحا كبيرا فصنعوا شركات عملاقة وأرباح هائلة، نافسوا بها الشركات العالمية”، لافتا الى “أن الكايزن هو التطوير والتحسين الإداري المستمر، مع تقليص حجم الهدر في الموارد المالية والبشرية، وهي الاستراتيجية التي طبقتها شركة تويوتا اليابانية لتصبح عام 2008 أول مصنع سيارات في العالم.والمعجزة اليابانية التي استطاعت أن تنهض بالصناعة والاقتصاد لتحتل هذه المرتبة المتقدمة بين دول العالم بعد تدمير مدينتي نكازاكي وهيروشيما بعد الحرب العالمية الثانية. وكل ذلك بفضل منهجية الكايزن اليابانية”.

واشار الى ان الورشة تهدف الى “التعرف على مفاهيم إدارة الجودة الشاملة، وضبط وتوكيد الجودة، وثمار الجودة، وأنواع نماذج الجودة المطبقة في المؤسسات، والتعرف على فلسفة الكايزن اليابانية والتفريق بينها وبين بقية عمليات التحسين المستمر، اضافة الى تحديد الهدر (الأنشطة ذات القيمة غير المضافة) وذلك في العمليات او الوقت او الموارد في العمل”.

وتابع:”كذلك تهدف الورشة الى تحديد المجالات ذات الأولوية للتحسين باستخدام كايزن، والتعرف على طرق تحليل المشكلات في كايزن، والتعامل مع النهج التدريجي والبسيط لعمليات التحسين المستمرة في كايزن اضافة الى التعرف على المهارات الإدارية المطلوبة لتطبيق عمليات كايزن للتحسين المستمر والتعرف على مهارات واجراءات حث الموظفين على تبني والتعامل مع كايزن والتدرب على عمليات تنظيم المكاتب ومكان العمل (5-S’s).

واعلن “ان الورشة تهدف ايضا الى التدريب على أدوات الإدارة الرشيقة ومعرفة أنواعها، التدريب على ادوات الجودة السبع والتعرف عليها والتعرف على كيفية رفع تقارير التحسين (A3 Report)”، لافتا الى ان “هذه الدورة معتمدة من المركز الياباني للتطوير الدولي، الوكالة اليابانية للتعاون الدولي، خبراء شركة تويوتا، وجامعة جاكوين كوانسي”.

اشارة الى ان الورشة كانت بالتعاون مع مركز الثريا الدولي للتدريب، مركز فرست لينك للتدريب، مركز من جد وجد،المركز الدولي للتدريب، مركز الصلاح الخيري للارشاد الأسري.

واستهدف البرنامج كلا من: رؤساء مجالس الإدارات، ومدراء العموم، والمدراء التنفيذيين، رؤساء الأقسام، ومدراء الإدارات والتدريب، ومسؤولي الجودة، عموم الموظفين والموظفات في الشركات وفي القطاعين العام والخاص،المهتمون بمجال الابتكارات وتنمية المواهب والتفكير الإبداعي،الطلاب الباحثين والباحثات عن الإبداع والتميز واستراتيجيات التغيير.

في الختام، تم توزيع الشهادات على الخريجين من قبل قرافي وكبارة ورئيس بلدية مشحا واقيم حفل كوكتيل للمناسبة، كما تم تقديم درع عربون شكر وتقدير لقرافي من قبل الجمعية الحميدية. 

(NNA)
غ./س.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0