مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

 محاضرة عن التواء العمود الفقري في صيدا

133

وطنية – نظم نادي “روتاري” صيدا، بالتعاون مع ناديي “روتاري” بعبدا و “روتاري” صور اوروبا، محاضرة عن “التواء العمود الفقري”، تحدث فيها اختصاصي جراحة العظم لدى الأطفال والمراهقين عضو نادي روتاري بعبدا الدكتور طوني حايك.

استهلت الندوة بالنشيد الوطني ونشيد “روتاري”، وكانت كلمة لرئيس نادي “روتاري” صيدا سليم بعاصيري أشار فيها إلى أن “الهدف من هذا النشاط يصب في إطار التوعية على حالات مرضية قد لا تكون معروفة من أصحابها في صغرهم وتؤثر عليهم في مراحل عمرية لاحقة”.

ثم قدمت أمينة سر نادي “روتاري” صيدا دارين حمدان الددا نبذة عن المحاضر حايك وعن موضوع المحاضرة وأهمية التشخيص المبكر.

واستعرض حايك واقع حالات التواء العمود الفقري، وقال: “نجد حالات كثيرة عند الأولاد ولكن للأسف حالات متقدمة، والنسبة الأكبر من المصابين هم من النساء، 70 الى 80 في المئة، أما أسباب الالتواء فهي في جزء كبير منها عائلية وراثية أو ناجمة عن حوادث أو عن إهمال أو عدم اكتشافها في عمر صغير”.

وشدد على “أهمية الكشف المبكر، إذ كلما اكتشف في سن مبكرة كلما كان علاجه أسهل وأسرع”. وقدم شرحا مفصلا ومدعما بالصور لأنواع حالات التواء العمود الفقري وشكل الالتواء بين حال وأخرى وأعراضه وعلاماته التي تظهر على جسم الطفل أو المراهق وطرق تشخيصه وأساليب التقويم والمتابعة للحالات وصولا إلى العلاج.

وكانت كلمة لرئيس نادي روتاري بعبدا رامي محمود وأخرى لرئيس نادي روتاري صور – اوروبا حازم الخليل، شددتا على “أهمية تعميم الفائدة من مثل هذه الندوات والمحاضرات على مواضيع تهم المجتمع وتنشر التوعية على ضرورة الكشف المبكر على التواء العمود الفقري تجنبا لمضاعفاتها في الكبر”.

(NNA)
غ./س.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0