مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

هل ماانجزناه لامعنى له؟ سؤال يطرحه الفنان أيمن زيدان

102

على الرغم من غيابه عن الدراما السورية خلال المواسم الأخيرة بقرار منه، إلا أنّ النجم السوري أيمن زيدان لا يزال حاضرًا وبقوة في السينما، وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، لانتقاد التراجع الكبير الذي شهدته الدراما السورية خلال السنوات الأخيرة، والحنين لإنجاز أعمال تليق بسمعة الدراما السورية محليًّا وعربيًّا .
النجم السوري الذي حضر أمس أمسية موسيقية غنائية للفنانة ميادة بسيليس، وزوجها الموسيقار سمير كويفاتي، اللذين قدّما موسيقى وأغنيات تترات العديد من أهم أعمال الدراما السورية، حضرت في ذاكرته سنوات الجهد والتفاني لإنجاز دراما جميلة، متسائلًا: “هل كل ما تم إنجازه لا معنى له” ؟
وقال أيمن في تعليق نشره عبر حسابه الشخصي على “فيسبوك” : خلال أمسية الليلة لسمير وميادة “مع حفظ الألقاب”، كان الموضوع الرئيس هو الدراما ….وخلال الأداء الساحر لأيقونة الغناء السوري .. وموسيقى سمير، المدهش والمختلف ..كان في العمق شاشة تعرض الأعمال الدرامية التي صاغ موسيقاها سمير كويفاتي بإبداع لافت …كنت أراقب الشريط وتحضر في ذاكرتي كل تلك السنوات من الجهد والتفاني ….أتابعها وأنا الآن في لحظة لا تشبه ما كنا نحلم به … في لحظة أشعر فيها وأنا في زاوية قصيّة من الصالة، بكثير من الوجع ..”.
وأضاف أيمن: “سؤال كبير ينهكني ..هل يعقل أنّ كل ما سفحناه من جهد قد ذهب عبثًا…؟ هل كل ما أنجزناه لا معنى له… ؟ أعرف أنّ شحنة غضبنا المشروع أيضًا ستذهب أدراج الرياح، لكنّ الحاجة للبوح أحيانًا تدفعنا للصراخ ..ثم نعود لصمتنا الذي ألفناه”.
من جهة أخرى وعلى الصعيد الدرامي، لا يزال أيمن يفضل الابتعاد على الرغم من كثرة العروض المقدمة، إلا أنه لم يجد نفسه فيها، بينما يركز نشاطه الفني سينمائيًّا، حيث خاض أولى تجاربه الإخراجية في الأفلام الروائية الطويلة من خلال فيلم “أمينة”. بالإضافة لبطولة فيلم “مسافرو الحرب” للمخرج جود سعيد .
ويخوض أيمن هذا الموسم تجربة تقديم البرامج من خلال برنامج “سيبيا” عبر قناة “لنا”، وقال عنه أيمن: “إنه برنامج حواري سنتابع من خلاله لقاءات مع أشخاص عاديين تجاوزوا السبعين، فتحوا لنا صندوق أسرارهم بحب، لينقلوا لنا عصارة تجارب حياتهم علنا نستطيع أن ندوّن شعبيًّا ذاكرة جيل”.
من جهته علم “سيدتي. نت”، أنّ هناك مشروعًا إخراجيًّا لعمل درامي جديد يحضّر له النجم السوري، لكن لغاية الآن لم تتضح التفاصيل المتعلقة.

المصدر: جمالك سيدتي
ن/ع

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0