Ultimate magazine theme for WordPress.

النسر.. إذا عاش لعمر ١٤٠ ينتحر فوق قمة عالية

16

يضعف النسر في عمر الأربعين؛ حيث يُصبح ريشه ثقيلاً ويضعف منقاره؛ ممّا يجعله غير قادرٍ على الطيران أو حتّى على التهام فريسته؛ فيطير إلى قمّة عالية، ويضرب منقاره بصخرة قوية حتّى يكسره، وينتف ريشه؛ ورغم ذلك يبقى على قيد الحياة، وبعد مئة وخمسين يوماً ينمو ريشه من جديد، ويعود منقاره قوياً كما كان، ويعيش ثلاثون عاماً جديدة، وفي العمر ما بين الأربعين والمئة عام، يُصاب النسر بالعديد من الأمراض؛ ممّا يدفعه للارتفاع إلى قمّة عالية، وضمّ جناحيه إلى صدره، والانتحار.

د.س

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0