مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

خبيرة الأمم المتحدة تزور الكويت لتقييم حالة ذوي الإعاقة

149

تقوم المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بالأشخاص ذوي الإعاقة، كاتالينا ديفانداس أغيلار، بأول زيارة لها إلى دولة الكويت في الفترة ما بين 26 نوفمبر إلى 5 ديسمبر 2018.

    أشارت أغيلار في حديث لها: “سأسعى خلال زيارتي إلى التركيز على الخطوات التي اتخذتها دولة الكويت بشأن تنفيذ اتفاقية حقوق ذوي الإعاقة، لا سيما في مجالي الحماية الاجتماعية والأهلية القانونية”. وأضافت: “سيصبّ جلَّ الاهتمام على خطة التنمية الوطنية الكويتية لعام 2035 التي تنص على إدماج الأشخاص ذوي الإعاقة”.

وستعمل المقررة الخاصة على رفع تقاريرها إلى مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة كما سوف تسدي المشورة بشأن إعمال حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة على نطاق واسع، ويشمل ذلك دعم الحكومات من أجل تحديد الممارسات الجيدة والفرص والتحديات وثغرات الحماية في هذا المجال. ويسترشد عملها باتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة* وغيرها من المعايير الدولية لحقوق الإنسان.

وتلتقي الخبيرة، الذي تزور البلاد بدعوة من دولة الكويت، مع ممثلي الحكومة، وكذلك مع المنظمات التي تمثل الأشخاص ذوي الإعاقة، والجهات الفاعلة في المجتمع المدني، ومسؤولي الأمم المتحدة. كما ستزور المدارس ومستشفيات الأمراض النفسية والمرافق السكنية.

وصرحت ديفانداس أغيلار قائلة: “أتطلع إلى التعامل مع صنّاع السياسات، والهيئات الحكومية، والأشخاص ذوي الإعاقة والجهات الفاعلة في المجتمع المدني لفهم قضايا التعليم الشامل للجميع، وسبل تحقيق العدالة، والاندماج الاجتماعي ومشاركة الأشخاص ذوي الإعاقة في عمليات صنع القرار”.

وفي 5 ديسمبر 2018 ، الساعة 2 بعد الظهر، ستقيم السيدة ديفانداس أغيلار مؤتمراً صحافياً في دار الأمم المتحدة لمشاركة وسائل الإعلام ملاحظاتها الأولية حول الزيارة. ويقتصر حضور المؤتمر الصحفي على الصحفيين.

سترفع المقررة الخاصة تقريراً شاملاً إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، يتضمن النتائج والتوصيات التي توصلت إليها، وذلك في مارس 2020.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0