Ultimate magazine theme for WordPress.

ماذا تعرف عن متلازمة “النفق الرسغي” ؟؟

هي حالة طبية تنتج من انضغاط العصب المتوسط في النفق الرسغي،
[1] والذي ينتج عنه اعتلال هذا العصب. وتظهر الأعراض الرئيسية في شكل ألم، وتنميل،وخدران في الإبهام، والسبابة، والوسطى، والجانب الإبهامي من إصبع البنصر

.[1] وعادة ما تبدأ الأعراض تدريجيا خلال الليل
.[2] وقد يمتد الألم للذراع

.[2] قد يحدث ضعف في قوة قبضة اليد، وبعد فترة طويلة من الزمن قد تضمر عضلات قاعدة الإبهام
.[2] وغالبا ما يتأثر كلا الجانبين في أكثر من نصف الحالات.[1]

وتتضمن عوامل الخطر السمنة، وعمل المعصم المتكرر،والحمل، والتهاب المفاصل الروماتويدي

.[3][4] هناك أدلة أولية على أن قصور الغدة الدرقية يزيد من الخطر.[
5] ومن غير الواضح ما إذا كان السكري يلعب دورا أم لا. بينما لا يعتبر استخدام حبوب منع الحمل عاملا للخطر. تتضمن أنواع العمل المرتبطة بمتلازمة النفق الرسغي استخدام الكمبيوتر، والعمل باستخدام الأدوات الهزازة، والأعمال التي تتطلب قبضة قوية.
[3] يتم الاشتباه في التشخيص اعتمادا على العلامات والأعراض، واختبارات فيزيائية محددة، ويمكن تأكيده باختبارات التشخيص الكهربي
.[2] إذا كان هناك ضمور في عضلات قاعدة الإبهام، فمن المرجح أن يكون التشخيص هو متلازمة النفق الرسغي.[3]

يمكن أن يقلل النشاط البدني من خطر الإصابة بمتلازمة النفق الرسغي. ويمكن تحسين الأعراض عن طريق ارتداء جبيرة المعصم، أو باستخدام حقن الكورتيكوستيرويد. ولم يُظهر استخدام مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، أوغابابنتين أي إفادة. ويعتبر العلاج بالجراحة عن طريق القطع المستعرض للرباط الرسغي طريقة فعالة، ونتائجها جيدة مقارنة مع الخيارات غير الجراحية. كما أنه لا داعي للتجبير بعد الجراحة. ولا تدعم الأدلة العلاج المغناطيسي.

تبدأ الأعراض كألم عند الرسغ، وقد يشكو المريض من تنميل في الأصابع (الإبهام، والسبابة، والنصف الكعبري من البنصر)، وذلك لأنهم يستمدوا الوظيفة الحسية، والحركية (السيطرة على العضلات) من العصب المتوسط. ويمكن الشعور بالألم وعدم الراحة في الساعد، أو حتى في الجزء العلوي منالذراع.[8] قد يكون هناك أعراض أقل تخصصا كالألم في المعصمين أو اليدين، وفقدان قوة القبضة،[9] وفقدان المهارة اليدوية.

[10]ويشير البعض إلى أن أعراض العصب المتوسط يمكن أن تنشأ من الانضغاط على مستوى المخرج الصدري، أو في منطقة مرور العصب المتوسط بين رأسي العضلة الكابة المدورة في الساعد،[11] على الرغم من أن هذا ما زال يناقش.

يعتبر التنميل، والخدران في مناطق توزيع العصب المتوسط هي أعراض الاعتلال العصبي المميزة لمتلازمة النفق الرسغي. قد يحدث ضعف وضمور عضلات الإبهام إذا ظلت الحالة دون علاج، لأن العضلات لا تتلقى تحفيز العصب الكافي.
[12] وعادة ما يزداد الألم وعدم الراحة في الليل، وفي الصباح.