Ultimate magazine theme for WordPress.

المرأة روح الحياة المنبعث في فضاء الكون

لأنه يوم المرأة، وكم ارجو ان يكون كل يوم هو يومها الأحبّ والأزهر، أحبّ قلم مدلين جابر ان يفرش أزهاره في حديقة حرمون للمعايدة والتهنئة ويملأ فراغاً. نرحب بالقلم وسيدة القلم. وننضم لقلوب الأوانس والأمهات والسيدات الملكات اللواتي يجعلنا حياتنا تليق بالحب والفرح والولادة المتجددة بلا حدود.

مدلين جابر*

المرأة هي الأم الحنونة والحبيبة والصديقة… هي رفيقة الحياة هي الأم التي أعدّت جيلاً محترماً ذا أخلاق حميدة.

المرأة هي الزوجة الحبيبة والعشيقة والصديقة حافظة البقاء البشري حتى الأبد، ورفيقة الحياة وعبقها الدائم المتجدّد في أبدية المكان.

هي النفس وروح الحياة المنبعث في فضاء الكون. هي حاضنة الرسالة الإنسانية الخالدة وجواز عبورها الى المجد بابتسامة وثقة وأمل متجدد مفعم بالحياة.

هي تلك المرأة المجاهدة المقاتلة الفاضلة مهما تبدّلت أدوارها ظلت بروحها واحدة تجمع كل الصفات وتتقن فن إدارتها بامتياز وباستثنائية لا يستطيع أيٌّ من الرجال إتقانها. فهي تتميّز بالصبر والرقة والحنان والحب والأحساس والطاقة والغيرة والجمال والأنوثة والكبرياء الزاهد والطيبة المتواضعة..

المرأة في يوم عيدها وفي أيامها العادية، ماضية للأمام بخطوات واثقة لا تنظر للخلف بتاتاً، بل تتقدم بجدارة الى الأمام، لتخلع عنها كل ما علق بها من وثنيات ومعتقدات خاطئة عبر السنين، وما فرض عليها من قيود وما تكبلت به من عصبيات جاهلية، مؤمنةً بحقوقها التي حفظتها لها الشرائع السماوية كافة، ومتسلحة بكل ما أوتيت من قوة وعلم ومعرفة الى الأمام بلا تراجع يحدوها الأمل وثقة المدافع عن الحق .

ولعلنا اليوم، وبعد أن قطعت المرأة شوطاً كبيراً الى الأمام متخطية العديد من العقبات والحواجز التي كانت واجهتها وكانت مفروضة عليها في السابق، وبعدما أصبحنا نتلمّس أثر مشاركتها الفاعلة في حياتنا ومساهماتها الكبيرة في عملية النهضة الإنسانية والثقافية والاقتصادية والعلمية والإبداعية التي كان للمرأة دور هام وبارز لا يمكن تجاهله، الى جانب ما قامت به من إبداعات تطورت معها سبل الحياة، وتخلصت من قيود الجاهلية الأولى بجدارتها وايمانها برسالتها الخالدة وقدرتها على العطاء .

وفي هذا اليوم الثامن من آذار والذي يصادف يوم المرأة، ننحني إجلالاً لجميع النساء اللواتي ضحين وناضلن في سبيل تحرير الوطن من الجهل ومن الأعداء… ولكل من قدمن أرواحهن على طريق الحرية والاستقلال.

ونبارك للمرأة عيدها وندعو لها بالمزيد من التقدم والعطاء على الطريق نفسها لرفعة المجتمع وتطوره بمزيد من العطاء والنجاحات….

* ناشطة وباحثة في علم الاجتماع