Ultimate magazine theme for WordPress.

دافيدي أستوري.. بوفاته المفاجئة يصدم فيورنتينا وإيطاليا

 

أعلن نادي فيورنتينا الإيطالي، أمس الأحد، أن قائده دافيدي أستوري، البالغ من العمر 31، وجد ميتاً في أحد الفنادق. وقال النادي في بيان له: “إن فيورنتينا اهتزت بشدة، وأجبرت على الإعلان عن وفاة قائدها دافيدي أستوري”، بحسب ما نشرته صحيفة ميرور البريطانية.

وجاء في البيان أيضاً: “وبسبب حساسية هذا الوضع المأساوي وفوق كل شيء احتراما لأسرته، فإننا نناشد الجميع مراعاة حساسية الموقف”. وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن زملاء أستوري حاولوا إيقاظه صباح أمس من نومه، لكنهم فوجئوا بوفاته في فندق الفريق.

وتلقّت جماهير فريق فيورنتينا والدوري الإيطالي صدمة كبرى بعد وفاة أستوري، حيث كان الفريق يستعدّ لمباراة أودينيزي، ضمن الجولة 27 من الدوري الإيطالي.
ولم يكشف فيورنتينا حتى الآن عن أسباب وفاة اللاعب، والذي رزق بمولود ذكر قبل أسبوعين، وله أيضاً بنت عمرها 4 سنوات. وقالت رابطة الدوري الإيطالي في بيان عبر تويتر إنها قررت تأجيل جميع مباريات الدوري الإيطالي المقرّرة أمس الأحد بسبب وفاة أستوري.

وبدأ أستوري حياته المهنية في ميلان، ويتمتع بخبرة 12 عاماً في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، ويحمل 14 لقباً. وفي العام 2014 انضمّ إلى روما على سبيل الإعارة، قبل انضمامه إلى فيورنتينا في العام التالي.

وقد تمّ تعيينه كابتن لفريق فيورنتينا في وقت سابق من هذا الموسم، وقدّم 27 مباراة خلال الحملة الحالية، وسجل مرة واحدة. وكان أستوري قد أجرى مؤخراً محادثات مع النادي بشأن تجديد عقده.