Ultimate magazine theme for WordPress.

العدو يُقرّ قانوناً لسحب الإقامة من المقدسيين!

27

أقرّت اللجنة الوزارية لشؤون التشريع في الكيان الصهيوني مشروع قانون لسحب الإقامة الدائمة الممنوحة للمقدسيين شرق القدس المحتلة وهضبة الجولان، إذا قاموا بأعمال ضد الدولة العبرية.

وقالت صحيفة “هآرتس” إن القانون يسمح للسلطات الصهيونية بسحب الإقامة الدائمة من الفلسطينيين الذين يسكنون في شرق القدس وهضبة الجولان، إذا ثبت تورطهم في أعمال معادية للكيان الصهيوني، أو مسّوا بأمنه.

كما يتيح القانون للسلطات الصهيونية إمكانية طرد كلّ مَن يتم سحب الإقامة منه إلى خارج هذه المناطق.

ويسمح القانون أيضاً لوزير الداخلية بسحب الإقامة الدائمة من أي مقيم في “إسرائيل” وفق 3 معايير هي، تقديم المقيم وثائق مزوّرة للحصول على الإقامة، أو ارتكابه أعمالاً تشكل خطورة على سلامة الصهاينة وأمنهم، أو مساسه بالأمن الصهيوني.

وجاء مشروع القانون بمبادرة قدمها وزير داخلية العدو آرية درعي، وحظيت بدعم وزراء الائتلاف الحكومي بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، وسيطبق القانون على كل المهاجرين الذين وصلوا الكيان الصهيوني، وكذلك على المقدسيين شرق القدس.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0