Ultimate magazine theme for WordPress.

“الجبهة الديمقراطية”: لنقف صفاً واحداً إلى جانب الأسرى الإداريين في مقاطعة المحاكم والإجراءات الإسرائيلية

15

  • ندعو السلطة الفلسطينية، لتدويل قضية الأسرى في الأمم المتحدة ومحكمة الجنايات الدولية
  • نطالب المنظمات الحقوقية والإنسانية العربية والدولية الوقوف إلى جانب أسرانا من أجل حقهم العادل في الحرية

دعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين جماهير شعبنا، في المناطق المحتلة، وفي المناطق الـ 48 والشتات، وقواها السياسية الوطنية والديمقراطية، للوقوف صفاً واحداً إلى جانب الأسرى الإداريين في سجون الإحتلال، في قرارهم مقاطعة المحاكم والإجراءات الإسرائيلية، إحتجاجاً على إعتقالهم دون أي مبرر قانوني.

وقالت الجبهة إن سياسة الإعتقال الإداري التي تتبعها سلطات الإحتلال، ضد أبناء شعبنا، ما هي إلا صيغة أخرى من صيغ الإستبداد الذي تمارسه إسرائيل ضد شعبنا، وشكلاً من أشكال الإنتهاك الفظ للقوانين الدولية وشرعة حقوق الإنسان، ومحاولة مفضوحة وفاشلة لإضعاف روح النضال لأبناء شعبنا.

ودعت الجبهة الديمقراطية السلطة الفلسطينية واللجنة التنفيذية ورئيسها، إلى تبني مواقف ومطالب الأسرى الإداريين، وكافة الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الإحتلال، بإحالة قضيتهم إلى الأمم المتحدة في مجلس أمنها وجمعيتها العامة، وإلى محكمة الجنايات الدولية، والمجلس العالمي لحقوق الإنسان.

كما دعت الجبهة المنظمات الحقوقية والإنسانية العربية والدولية للوقوف إلى جانب أسرانا الإداريين وعموم أسرانا الفلسطينيين والعرب في سجون الإحتلال، وكشف وفضح السياسة الفاشية التي تتبعها سلطات الإحتلال بحقهم، والتأكيد على حقهم المشروع بالحرية بإعتبارهم أسرى حرب ومناضلين من أجل الحرية في مواجهة الإستعمار الإسرائيلي العسكري والإستيطاني.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.