Menu
17° C
غائم جزئياً
غائم جزئياً
%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%83%d8%a7%d9%88%d9%8a

 أمن الجبل والبقاع انعقد مجلساهما لبحث الوضع الأمني والاستعدادات للانتخابات النيابية

 

شدّد محافظ جبل لبنان محمد المكاوي على الأجهزة الأمنية، ضرورة البقاء على أهبّة الاستعداد لمواجهة أي خلل أمني، والعمل على ترسيخ جوّ من الاستقرار والطمأنينة تزامناً مع استحقاق الانتخابات النيابية.

وكان المكاوي ترأس اجتماعاً لمجلس الأمن الفرعي في جبل لبنان، بحضور النائبة العامة الاستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون ممثلة بالمحامي العام القاضي رامي عبدالله، قائد منطقة جبل لبنان العسكرية العميد الركن زخيا خوري، قائد درك منطقة جبل لبنان العميد مروان سليلاتي، رئيس فرع مخابرات جبل لبنان العميد الركن كليمان سعد، رئيس الدائرة الأولى للأمن العام في جبل لبنان العميد جوزف توميه، المدير الإقليمي لجهاز أمن الدولة في جبل لبنان العقيد بيار براك ورئيس فرع المعلومات في جبل لبنان العقيد جورج خيرالله.

في مستهلّ الجلسة، استمع مكاوي إلى عرض من الحضور للوضع الأمني والتنسيق بين الأجهزة الأمنية والعسكرية ومع النيابة العامة الاستئنافية في جبل لبنان.

وتوقّف المجتمعون عند “ظاهرة زيادة الجرائم وأسباب حصولها، ولا سيما جرائم المخدرات وسرقة المصارف”.

وأشار المحافظ إلى “ضرورة البقاء على أهبة الاستعداد لمواجهة أي خلل أمني، خصوصاً في الظروف التي تمرّ بها البلاد، والعمل على ترسيخ جو من الاستقرار والطمأنينة تزامناً مع استحقاق الانتخابات النيابية”.

وتناول البحث “ضرورة التعاون مع البلديات وأجهزة الشرطة التابعة لها لجهة تأمين السير على تقاطع الطرقات وفي مراكز التزلج”.

..وفي البقاع

بدوره، ترأس محافظ البقاع كمال أبو جودة، اجتماعاً لمجلس الأمن الفرعي في محافظة البقاع، حضره النائب العام الاستئنافي في البقاع منيف بركات، قائد منطقة البقاع العسكرية العميد الركن وليد سمرجي، رئيس فرع مخابرات الجيش في البقاع العميد الركن علي عواركه، قائد منطقة البقاع الإقليمية في قوى الأمن الداخلي العقيد ربيع الخوري مجاعص، رئيس دائرة الأمن العام الأولى في البقاع العقيد بشارة أبو حمد، المدير الإقليمي لأمن الدولة في البقاع العقيد بشارة حداد، آمر مفرزة زحلة القضائية العقيد طرودي القاضي، رئيس فرع معلومات الأمن العام العقيد جفال الجاروش، رئيس فرع معلومات البقاع المقدّم طوني صليبا.

وشدّد أبو جودة على “حسن التعاون والتنسيق بين الأجهزة القضائية والأمنية والإدارية”.

وجرى خلال الاجتماع بحث في عدد من الأمور، وأبرزها: وفاة النازحين السوريين في جبل الصويري الحدودي خلال دخولهم خلسة الأراضي اللبنانية. ازدياد ظاهرة سرقة السيارات للمواطنين في عدد من المناطق. وفاة المواطن علي مشيك على حاجز قوى الأمن الداخلي في ضهور زحلة. البدء بالاستعدادات واتخاذ التدابير الصادرة لعملية إجراء الانتخابات النيابية في 6 أيار المقبل.

واتفق المجتمعون على “إبقاء اجتماعاتهم مفتوحة لمواكبة أي تطور أمني قد يحدث بغية معالجته”.