مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

مهرجان لون، كلمة، نغم السياحي الدولي في دورته السابعة في الأردن يعلن انتصار الحياة

د.عامر عورتاني*

 

باللون والكلمة والنغم اختار صنّاع الجمال في عالمنا الواسع أن يواجهوا الوباء، فلم تستطع مسافات الأمان أن تمنعهم من بثّ الفرح والسلام في الفضاء الرقمي اللانهائي، فهكذا هم حَمَلة الرسالة الإنسانية الصادقة، يُصرون على التمسك بأنفاس الحياة الدافئة، والعزف بعذوبة متناغمة على أوتار الأيام رغم ظُلمة الليل ووعورة الطريق، فكانت خمس من السنين التي أينعت ألواناً وشعراً ونغماً، في فعالية كونية تمكن صُنّاعها من تنفيذ الحُكم بالأمل على سكان الأرض، فكانت البداية التي استقطبت الشعراء ومبدعي الفنون التشكيلية والموسيقية من مختلف بقاع الوطن العربي والعالم ؛ وكأنهم يستحضرون صورة تلك المواسم الثقافية عبر آلاف السنين، ويعيدون بعثها حداثة وإبداعاً في الزمن الحاضر، وغايتهم الوحيدة إرساء قيم الجمال والسلام والحُبّ والأخوة الإنسانية كالوتد في عالم غابت بعض براءته خلف مادية جوفاء، واستهلاكية شرهة.

 

وإنّ مهرجان لون، كلمة، نغم السياحي الدولي في دورته السابعة يحلّ رغماً عن أنف الجائحة التي وصمت زماننا باسمها، فكانت الرغبة في اختراق الصورة النمطية للمهرجان، حافزاً لتخطي ظروف المرض، والقلق، فكان صوت النبض عالياً في فعاليته الغنائية الأوبرالية، وكان الهمس موجاً هادئاً وهو يجمع الشعراء من أرجاء الوطن العربي الحبيب، ويُلقي بجميل قوافيهم على شواطئ منصات التواصل الاجتماعي، وفي صرخة مُصرة على الحياة تأتي فعاليته الفنية، وقد قطفت ألواناً من فنون المبدعين، لتعرضها في غير أماكن العرض المعتادة، وكأنما هو الإنسان وبعد أن تجاوز خوفه من المجهول،، صار مُشاكساً، مراوغاً، وقادراً على محاكاة المُتاح مما أنتجته التكنولوجيا، فكانت النتيجة معرضاً رقمياً يخترق المسافات، ويتحدى ظروف البُعد والوقاية، ليُعلن انتصار الحياة .

 

والحقيقة أنّ مؤسس المهرجان الأستاذ والشاعر فادي شاهين ذو نفس طويل، فقد تمكن طوال السنين الخمس الماضية من الجمع بين مختلف أشكال الفنون كالتصوير والحرف اليدوية والخط العربي والموسيقى والشعر … وغيرها الكثير من الفعاليات التي تتفنن إدارة المهرجان في استقطابها، فالمهرجان يُشكل حالة ثقافية مُشعة بالإبداع، ومحترفة في تجاوز المسافات والاختلافات والعراقيل، فكانت تلك الحالة بارعة في مواجهة تحدي الفيروس لتصبح صفة ( الإلكترونية ) مضافة إلى اسم النسخة السابعة من المهرجان، وهكذا إلى حين العودة مرة أخرى إلى أرض الواقع .

#مؤسس_وناشر_مجلة_وموقع_حرمون_هاني_سليمان_الحلبي

حرمون – مجلّة وموقع إعلاميّ مشرقيّ

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.