مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

جريمة قتل مروعة في صيدا ذهب ضحيتها فتى بطعنة سكين في صدره

شهدت مدينة صيدا فجر اليوم جريمة قتل ذهب ضحيتها الفتى الفلسطيني القاصر ” ه. خ” (14سنة) بطعنة سكين في صدره قرب ساحة النجمة في وسط المدينة.

وفي التفاصيل أنّه تبين ان قاصراً آخر كان برفقته وهو من ارتكب الجريمة وتم تحديد هويته. 

وحضرت القوى الأمنية الى المكان. ولاحقاً، وبناء على إشارة النائب العام الاستئنافي في الجنوب القاضي رهيف رمضان، قامت قوة من مخفر صيدا القديمة بمداهمة منزل المشتبه به وهو السوري القاصر “ن. أ ” (13سنة) قرب مستشفى حمود في صيدا حيث تم توقيفه. 

وافيد ان المذكورين كانا صديقين وان خلافا نشب بينهما لم تعرف أسبابه بعد، تطور الى اقدام الأخير على طعن صديقه. 

ونقلت جثة القتيل الى مركز لبيب الطبي في المدينة. 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.