مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

الدكتور يعقوب الحداد لـ حرمون: إفرازات العيـن عند حديثي الولادة من أسبابها التهابات الملتحمة

الأحساء – زهير بن جمعة الغزال

 

أوضح الدكتور يعقوب الحداد استشاري أمراض الأطفال في مستشفي الحمادي بالرياض بأنه

تتعرض نسبة من المواليد لوجود إفرازات في العين بعد الولادة، وهناك أسباب لوجود مثل هذه الإفرازات منها الالتهابات الكيماوية لملتحمة العين بسبب تعرضها لقطرة نترات الفضة التي كانت تستعمل سابقاً، ومنها الالتهابات البكتيرية التي تنتج عن أنواع من البكتريا مثل staphylococcus، Gonococcus، pseudomonas، Hemophilus، streptococcus، pneumcoccus

وميكروبات أصغر من البكتيريا وعلى رأسها ميكروب chlamydia وفي بعض الأحيان تكون الإفرازات بسبب وجود عدم تصريف لدموع العين، ناتج عن عدم تكون قناة الدمع.

عند ملاحظة إفرازات العين في الطفل حديث الولادة يتوجب الاستفسار عن ثلاثة أمور :

الأول : عمر الطفل فإن وجود إفرازات على عمر 24 – 48 ساعة ينتج عادة من الالتهاب الكيماوي اثر استعمال قطرة نترات الفضة التي كانت تستعمل للوقاية من سيلان العين، وفي عمر 2-5 يوم تكون الإصابة عادة بسبب بكتريا staphylococcus أو  Gonococcusوفي عمر 5-18 يوم تكون الإصابة عادة ببكتريا أو pseudomonas أما ميكروب كلاميديا فتظهر بسببه الإفرازات بعد الأسبوع الثاني.

الثاني : يتوجب الاستفسار اذا كانت الإفرازات تصدر من عين واحدة أو أثنين، فإصابة إحدى العينين تنتج عادة عن بكتريا pseudomonas أو عن عدم تكوين قناة الدمع.

الثالث : طبيعة الإفرازات فإن وجود صديد أخضر ينتج عن بكتريا pseudonouas أما الإصابة بميكروب كلاميديا تؤدي في البداية إلى إفراز مائي، تتحول بعدها إلى إفراز صديدي،وبالنسبة لانسداد قناة الدمع فيكون الإفراز مائياً أومع مادة مخاطية.

بعد تشخيص المسبب سريرياً وربما مخبرياً يتوجب العلاج حسب السبب، أما انسداد قناة الدمع فإذا لم يحصل تحسن بشكل تلقائي أو بالتدليك عند زاوية العين الداخلية خلال الشهور الأولى يكون عرض الطفل على استشاري العيون ضرورياً لتقدير حاجته لإجراء جراحي أم لا.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.