مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

نعمة الوحدة

صلاح بن عباس الدهنين*

 

يحتفل جميع أبناء المملكة في الثالث والعشرين من سبتمبر من كل عام باليوم الوطني للمملكة إحياء لذكرى توحيد مدن المملكة تحت لواء واحد وحكم موحد يجمعها وكان ذلك على يد الملك الراحل الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن بن فيصل آل سعود ولذلك فإن المملكة تحتفل في اليوم نفسه من كل عام بهذا الحدث الجليل الذي وحد راية البلاد عالية خفاقة ومهد لعصور من اللحمة الوطنية بين جميع أبناء ومدن المملكة.

وفي اليوم الوطني السعودي 90 تحت شعار همة حتى القمة وفي كل عام والمملكة العربية السعودية تعانق السماء مجداً وتحضن السحاب فخراً وعزاً واليوم الوطني السعودي 90 هو يوم جديد من ايام المجد والعز والرفعة.

ونحن نرى وطننا الغالي يرتقي كل يوم الى مزيد من التطور والنمو في شتى المجالات ومختلف الميادين العلمية والاقتصادية والثقافية والحضارية.

وفي العهد الزاهر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز استمرت المسيرة في التطور والنمو في مختلف المجالات وتحقيق انجازات تنموية كبيرة.

وبهذه المناسبة الغالية والعزيزة على قلوبنا جميعاً أرفع اسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولى عهده الامين الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز والى الشعب السعودي الكريم وكل من يعيش على هذا الوطن المعطاء.

ونسأل الله ان يحفظ قادتنا وجنودنا البواسل وان يديم على بلدنا أمنها وعزها واستقرارها وأن يحفظها من كل مكروه في ظل القيادة الحكيمة لحكومتنا الرشيدة انه نعم المولى ونعم النصير.

 

*رئيس بلدية سلوى.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.