مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

بريطانيا تتدعم السعودية و تعد بحمايتها من الحوثيين.

قال وزير الدفاع البريطاني، بن والاس، اليوم الخميس، إن العلاقات بين بلاده وبين المملكة العربية السعودية لا تقتصر على بيع الأسلحة فقط، بل تمتد إلى كونها “شراكة دفاعية متينة”.

وأضاف في تصريحات لتليفزيون “العربية” أن سلوك إيران يدعم الإرهاب عبر حزب الله والحوثيين، مضيفًا: “بريطانيا ستمنح السعودية تراخيص دفاعية جديدة”.

وأكد أن بلاده تساهم في أمن السعودية بوجه اعتداءات ميليشيات الحوثي، وأنها في الوقت ذاته غير مهتمة بتعاون عسكري مع إيران ولا بيع الأسلحة لها.

وتأتي تصريحات، والاس، بعد تلقي ولي العهد ووزير الدفاع السعودي، الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، مساء الأربعاء، اتصالاً هاتفياً، من رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون.

وخلال الاتصال، بحث الطرفان تعزيز التعاون القائم بين البلدين في مختلف المجالات، بالإضافة إلى استعراض ومناقشة آخر مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط والجهود المبذولة تجاهها

وأعلن التحالف العسكري العربي بقيادة السعودية، مساء الأحد، اعتراض وتدمير زورق مفخخ جنوبي البحر الأحمر، بعد فترة قصيرة من اعتراضه طائرة مسيرة في نفس اليوم، وبعد تدمير طائرة مسيرة مفخخة قبل يومين.

وقال المتحدث باسم قوات “تحالف دعم الشرعية في اليمن”، العقيد الركن تركي المالكي، إن قيادة القوات المشتركة للتحالف مستمرة “بتنفيذ الإجراءات الصارمة والرادعة ضد هذه الميليشيا الإرهابية وتحييد وتدمير مثل هذه القدرات التي تهدد الأمن الإقليمي والدولي”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.