مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

نجلاء التونسية تكشف أسرار علاقتها بالرئيس الراحل معمر القذافي!

40

تحدثت الفنانة التونسية نجلاء في حوار جديد لها عبر إحدى القنوات التونسية، عن علاقتها بالزعيم الراحل معمر القذافي.

وأكدت أن علاقة وطيدة جمعتها به بعيدا عن السياسة، وأكدت أنه إنسان جيد ودعمها كثيرا؛ إذ أنتج لها عددا من الأغاني، وأضافت بأنه كان مُعجبا ببساطتها وشخصيتها، ووصفته بفخر “الليبيين والعرب”.

واستطردت نجلاء أنها شعرت بالصدمة بسبب حديث البعض السيئ عنه قائلة: “كان يصوم كل اثنين وخميس، ولم يكن يشرب الخمر”، وأردفت بأنه كان يرسل لها هدايا، وأن علاقتهما استمرت لمدة ما يقارب العامين، إلا أن عددا من المقربين منه قلقوا من هذه العلاقة لتنتهي بعدها، مُصرّحة انها شعرت بالحزن الشديد لمقتله.

 

ونجلاء هي راقصة ومغنية تونسية، قامت في بداية مسيرتها الفنية بالرقص في ملاهي العاصمة الفرنسية باريس، ثم اتجهت إلى مصر في بداية الألفية الثانية لتعمل في ملاهي شارع الهرم، قبل أن تتجه للتمثيل من خلال قيامها بدور الراقصة بفيلم (اللمبي) عام 2002، ثم فيلم (الواد لا لا).

وأثارت نجلاء جدلا واسعا في بداياتها خاصة عند إطلاقها أغنية وكليب “حطلب إيدك” الذي ظهرت فيه بإطلالة جريئة جدًا بحسب المتابعين، إضافة إلى قيامها ببعض الحركات التي تحمل إيحاءات إلى جانب حصان، حيث اشتهرت باسم فنانة الحصان.

وهوجمت نجلاء بشكل كبير وجاء ظهورها في تلك الفترة إلى جانب العديد من النجمات اللواتي طرحن أغاني جريئة جدا وتعرضن للهجوم.

وبعد فترة وبالرغم من انتشارها الواسع في تلك الفترة، إلا أنها اختفت عن الساحة الفنية وابتعدت بشكل واسع، لتعود مؤخرا وتثير جدلا جديدا وتظهر للأضواء بعد حديثها عن الرئيس الراحل معمر القذافي.

وأثار هذا الحوار حالة من الجدل، إذ رأى الجمهور أنه لا فائدة من الحديث عن علاقة ماضية ولا يحق لها الظهور بعد هذه السنوات والتحدث عن الأمر حاليا، فيما انتقد عدد كبير من الجمهور التونسي قيام البرنامج باستضافتها، خاصة أن نجلاء لا يوجد لها في السنوات الأخيرة أي أعمال جديدة ولم تقدم بشكل عام في مسيرتها الفنية أي عمل فني من الممكن أن يتم الحديث عنه أو تسليط الضوء عليه.

 

حرمون

فوشيا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0