مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

رغيف “سوداء” حلب بخمسين ليرة والآمال معلقة على المعتمدين

178

تضاعف سعر رغيف الخبز في السوق السوداء بحلب، ووصل إلى ٥٠ ليرة سورية في الأيام الأخيرة، على خلفية زيادة الطلب على المادة في الأفران وبقية منافذ البيع المعتمدة في ظل فشل الحلول المتبعة لتجاوز الأزمة على خلفية الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا المستجد.

وبعد رصد ارتفاع سعر رغيف الخبز في العديد من بسطات الأرصفة وفي المناطق المجاورة لأفران القطاع العام والخاص، والبالغ عددها في مدينة حلب ١٠٧ أفران، إذ عمد بائعو الخبز في شارع الحرم الجامعي مقابل المدينة الجامعية بحي الفرقان إلى بيع الربطة المكونة من ٤ أرغفة بـ ٢٠٠ ليرة على حين يصل سعر الربطة المؤلفة من ٦ أرغفة قرب سوق الخضار في حي الأعظمية وعند مستديرة كلية العمارة إلى ٣٠٠ ليرة وربطة فرن الرازي ذات الـ ١٠ أرغفة إلى ٥٠٠ ليرة.

واشتكى مواطنون، يضطرون لشراء خبز السوق السوداء، عبر “الوطن” من رداءة رغيف الخبز المصنع في الكثير من أفران المدينة ومن الازدحام الحاصل يوميا عليها بالإضافة إلى فشل إجراء بيع الخبز من خلال السيارات الجوالة المخصصة لتوزيع المادة على الأحياء المختلفة، والبالغ عددها ٨٥ سيارة “،حيث يتهافت الناس على تلك السيارات في مناطق توزيعها ويخلقون ازدحاما أكثر من ازدحام الأفران”، وفق قول أحدهم، والذي عزا السبب إلى مرافقة الكثير من الأشخاص لسيارات التوزيع فور حصولها على مخصصاتها من المادة من الأفران وتوجهها إلى مناطقها في الأحياء!.

وبينما طالب آخرون بالبدء بتوزيع ربطات الخبز على المعتمدين، الذين سجلوا بيانات أبناء الأحياء الراغبين بالحصول على الخبز في وقت سابق قبل إرجاء العملية من المحافظة، بين أحد موزعي حي الفرقان لـ “الوطن” بأنه جرى أخبارهم بأنهم سيحصلون على ربطات الخبز اعتبارا من يوم غد الاثنين لتوزيعها على مستحقيها.

وتوقع مصدر في محافظة حلب  بانحسار أزمة الخبز تدريجيا مع زيادة مخصصات المحافظة أمس ٣٠ طن طحين يوميا لسد النقص الحاصل في المادة، ومع بدء توزيع ربطات الخبز عبر المعتمدين

المصدر:الحمل

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0