مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

النجمة اللبنانيّة عُلا أبو حمزة لـ حرمون: جديدي أغنية “عصفوري” ويزقزق هذا العام مبلسماً آلام الناس

قريباً جداً سأكون في سورية الحبيبة وشعبها الوفيّ وأغني مجدَها.

الأزمة الاقتصادية والصحية العامة عابرة.. وسينهض الفينيق مجدداً

211

حوار: عدي غسان أبو خير

فنانة لبنانية متعدّدة المواهب تتنقل كفراشة بين الغناء والتمثيل، ومنذ نعومة أظفارها اتخذت الفن رفيق عمر غناء وتمثيلاً. برعت في الأدوار العاطفية استطاعت حصد محبة الجمهور وإثبات نفسها على الساحة الفنية. انطلقت في اول ادوارها عام 2017 بدور في العمل الفني “عم دوّر ع على رجال”.. وتبعت صعود الذرى العاليات..

التقى “موقع ومجلة حرمون” الفنانة عُلا أبو حمزة وكان لنا معها هذا اللقاء:

 

1- بدايةً ممكن نعرف زوار موقعنا ومجلتنا عن مسيرتك الفنية؟

– كانت ممتعة نوعاً ما، مليئة بالمفاجآت الرائعة والحمد لله كانت النتائج مرضية.

 

2- ما الحفلات التي قمتِ بها عام 2019؟

– قمتُ بحفلات كثيرة في لبنان وخارجه، مناسبات أعراس وحفلات في دول الخليج والمهرجانات ومطاعم عائلية، كانت سنة مليئة بالحفلات.

 

3- جديدك لعام 2020؟

  • أغنية جديدة بعنوان “عصفوري” كلمات والحان الشاعر “خالد الجراح” وتوزيع عامر منصور سيزقزق هذا العام لعله يبلسم جراح الناس. والجديد، وستكون لي مشاركة في مسلسلات عدة لرمضان 2020.

 

4- ما رأيك في عام 2020  من ناحية الكوارث التي حلت فيه من انهيار اقتصادي وتفشي مرض كورونا؟

  • هذه كوارث أطلب من الله العفو عنا جميعاً، ليس لدينا غير الاحتراز بعناية والتكافل والتضامن والصبر والله على كل شيء قدير.

 

5- هل يؤثر الواقع الاقتصادي على دخلك كفنانة؟

  • بعض الشيء، فالفن كغيره من المهن يتأثر بالواقع الاقتصادي، لكنها أزمة وستمرّ وسينهض الفينيق مجدداً.

 

6- متى سنشاهد الفنانة عُلا في حفلات تقيمها في سورية التي تحبها؟

  • قريبا جداً إن شاء الله سأكون في سورية الحبيبة وسأغنّي مجدَها وأكنّ للشعب السوري الشقيق والوفيّ كل الحب.

 

7- حفلات باربيل التي قمتها بها منذ فترة هل أضافت لكِ شيئاً؟

  • نعم، توسّعت علاقاتي من خلالها وكانت بمثابة شيء من الانتشار أيضاً لي.

 

8- عُلا هل تطمحين للشهرة أم لمحبة الناس أكثر؟

  • أطمح للاثنتين، فالشهرة ومحبة الناس شيئان ضروريان لنجاح الفنان وانتشاره.

 

9- شاهدنا فنانين عديدين أطلقوا أغانيَ تخصّ مرض كورونا. هل سنشاهدك تفعلين ذلك؟ وما السبب؟

  • من المؤكد لا، لأن من الممكن أن ينهار حائط أو تحدث كارثة ما، ليس من المعقول أن أغني لكل كارثة تحدث.

 

10- هل تعتبرين أن الإعلام  قصّر في دعم موهبتك أم لا؟

  • بعض الشيء، لكن الصبر والاستمرار بأعمالي ومحبة الناس كفيلة بتحقيق الشهرة على أوسع نطاق.

 

11- كلمة أخيرة منك لموقع ومجلة حرمون؟

  • أشكر فريق المجلة جميعاً لمتابعتي وأقدر جهودكم، مع تمنياتي بالتقدم والازدهار دائماً، وأوجّه شكر خاصاً لاهتمامك، الإعلامي عدي أبو الخير، بعد انضمامك لفريق حرمون، وتمنياتي لك بالنجاح.
النجمة علا أبو حمزة.. ملكة اداء
..وأبعد من زحمة الألوان

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0