مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

المستشارة الدكتورة فاتن محمود لـ حرمون في حوار خاص: قريباً سيكون تعاون واسع لتدريب الإدارات الرسمية في سورية بواسطة وزارة التخطيط وهدفنا الأول والأجلّ بناء الإنسان وتأهيله

البورد الألماني مؤسسة عالمية راقية يحصل المتدربون منها على شهادات موثوقة تكون جواز سفر لهم إلى النجاح والتفوق والاستقرار

غاية الحرب ليست تدمير العمران والجيوش وسرقة الموارد فقط، بل تدمير الإنسان وتهجير السواعد والأدمغة واغتيال الأحلام

340

حاورتها: فاطمة حمود

اسم فاتن وصوت مفعم بالدفء والحياة بلهجة أهل الساحل السوري الدمثة بالشجى.
ووجه في إطلالته رفعة وكاريزما.. وخير ما صعت انها طابقت هذه الروح المعطاء بتخصصها في التنمية البشرية. تنمية المعنى والمبنى الإنساني لفعل الحياة ونجاحها وظفرها وانتصارها.
في حديث خاص لـ موقع ومجلة حرمون، قالت مستشارة وكيل البورد الألماني الدكتورة فاتن جابر محمود إن الحرب التي استهدفت سورية منذ تسع سنوات إنما استهدفت فيها الإنسان، لكنها لم تتمكن من اقتلاعه ولا إبادته، وإن كانت عقدت حياة السوريين إلى حين، وعرفت متابعينا إلى مؤسسة البورد الألمانية العريقة ودورها الريادي في تأهيل الشباب السوري، وتحدثت عن واقع الجامعات السورية..
إلى تفاصيل عدة في الحديث المنشور ادناه..

 

*بماذا نعرّف قراءنا على الدكتورة فاتن جابر محمود؟
فاتن جابر محمود، مواطنة عربية سورية الانتماء، وأكنّ الحب للبنان الحبيب، متزوّجة وأم لثلاثة أطفال، حاصلة على دكتوراه في إدارة الموارد البشرية، اختصاص إعداد وتأهيل قادة.
اكتب! لا أستطيع أن أقول إني شاعرة، ولكن لديّ تجارب.. تجربة في الكتابة.. أكتب الخواطر ربما.
ممثلة لأعمال وكيل البورد الألماني للتدريب والاستشارات في الجمهورية اللبنانية الدكتور نزيه ابو خليل الموقّر.
كذلك أعمل معه في تفويض حيث إنه مفوّض من قبل أكاديمية البورد للعلوم الدنماركية.
بالإضافة إلى أني مديرة مركز الأبحاث لموقع حرمون.
خبيرة في جمعية خبراء للتنمية المستدامة، وعضو لجنة المتابعة في هيئة الحوار الثقافي الدائم.

 

*ما أبرز المواقف والتحديات التي جعلتك تكتشفين ذاتك ونفسك؟


أنا لا أسمّيها تحديات، ولكن يمكن أن أقول إنها ظروف. وكنت ذكرت أنني متزوجة وأم لثلاثة أطفال وكان من حقهم عليّ ومن واجبي تجاههم ان أرعاهم في سنواتهم الاولى، كان بحكم عمل زوجي وسفره من المفروض التواجد معهم كل الوقت لرعايتهم.
توقفت عن العمل لبضع سنوات، كان السبب في إعادتي بتشجيعي ولقائي مع الدكتور نزيه أبو خليل
فهو صاحب الفضل الكبير وهو أستاذي ومعلمي وعرابي وقف بجانبي، وقد خطوت اول خطوة على سلم النجاح بفضل إرشاداته وتعليمه لي ووقوفه بجانبي وأيضاً وقوف زوجي بجانبي في هذا المجال.

 

كانت تريد أن تكون مضيفة طيران
*كيف كانت البدايات: وما أهم المواقف التي تذكرينها من حياتك الدراسية الجامعية، وكيف تمّ تخطي العوائق؟ وهل واقع الجامعات اليوم تغير للأفضل ام مازال طلابنا يعانون المعاناة نفسها؟ وكيف يمكن تحسين هذا الواقع؟
كانت دراستي بدايةً في تخصص التجارة، لم اكن احب هذا الفرع. كنت أرغب بعد الثانوية ان اكون مضيفة طيران، ولكن كانت رغبة والديّ أن اكمل دراستي الجامعية.
لم تكن هناك أية عراقيل امامي، قضيت اجمل ايام عمري في الجامعة.
بالنسبة للواقع بين الماضي والحديث للجامعات، بالنسبة للأيام التي كنت ادرس بها في الجامعة لم يكن هناك أي عائق من حيث الدراسة او الدكاترة.
أما بالنسبة لهذا الوقت فأنني أرى او اناقش بعض الطلاب في وقتنا الحالي يمكن ظروف الحرب التي حصلت على سورية، الأزمة التي نعيشها، الوضع المعيشي… جميعها ساهمت بشكل سيئ على الجميع.
فالحرب كان لها أثر كبير على الجميع حيث نرى اغلبية الناس غير قادرين على الاستمرار في الوضع المعيشي الصعب..

 

اختصاص الاهتمام بمستوى النمو الإنساني
*اخترت تخصص التنمية البشرية مجالاً علمياً وعملياً، لماذا هذا الاختيار؟ وماذا تنمي التنمية في الإنسان وشخصيته وحياته؟ هل مرّت لحظة وندمت فيها على اختيارك؟ وإذا توفرت لك ظروف التغيير.. إلى ماذا تغير؟
اخترت مجال التنمية البشرية لأنها تهتمّ بمستوى النمو الإنساني في مختلف مراحل الحياة، وتنمّي قدرات الإنسان من طاقاته البدنية والعقلية والنفسية والاجتماعية والمهارات الروحية..
أبدا لم أندم على هذا الاختيار، فأنا احب هذا المجال.
التنمية البشرية هي علم واسع هدفها الأساسي بناء الإنسان القادر على مواجهة الحياة ومساعدة الفرد على التفكير بشكل إيجابي وإبداعي وتغيير نظرته من نظرة سطحية إلى نظرة أكثر عمقاً وبشكل مختلف للحياة من حوله..
إذا كان سؤال بشأن دراستي فأنا أقول إني احب مجال التنمية البشرية.
وإذا توفرت لي الظروف لأدرسه مرة ثانية لأتعمّق فيه أكثر وأكثر..

 

الحرب عززت عمل المرأة لدعم أسرتها
*ما واقع المرأة السورية في العمل؟ وأين هي القوانين السورية اليوم على صعيد حقوق المرأة الفاعلة في مجتمعها؟
بالنسبة لواقع المرأة السورية في العمل للأسف فقد الكثير من الأسر السورية معيلها في ظل الحرب اللعينة التي تعرّضت لها سورية، هذا الأمر جعل عبء الإنفاق يقع على عاتق النساء اللواتي اتخذنا دور المعيل لعائلاتهم وواجهوا صعوبات كثيرة في ميادين العمل.
أيضاً سوء الأوضاع الاقتصادية دفعت الكثير من العائلات السورية التي لا يكفيها معيل واحد، هذا الأمر جعل النساء يتجهن للعمل لتأمين مستلزمات الحياة وعملت نساء كثيرات في أعمال غير سهلة كان ايمانهن متجذراً في دور المرأة في بناء ومواجهة التحديات التي خلفتها ظروف الحرب وقدرتهن اللامتناهية على العطاء..

 

باقة أبحاث تنموية
*هل لديكم دراسات وأبحاث وكتب في مجال تخصصكم يمكن ان تحدثوا قراءنا عنها؟
قدمتُ الكثير من الأبحاث: تناولت موضوع العنف، أسبابه وبعض الحلول للحدّ منه.
لي بحث في ظاهرة عمالة الأطفال.
قدمتُ بحثاً عن زواج القاصرات هذه الظاهرة التي للأسف باتت منتشرة، أنا أسميها عملية تجارة القاصرات وليست زواج القاصرات.
تناولت في بحث الشجار بين الأطفال أسبابه وبعض الحلول.
بحثت في أهمية الترابط والتلاحم الأسري..
كان لي بحث عن الثقافة الجنسيّة والتوعية بهذا الشأن..
قدّمت بحثاً عن التحرش الجنسي بالأطفال..

البورد الألماني جواز سفر لنجاح الشباب
*دكتورة فاتن، مستشارة لمؤسسة البورد الألماني وممثلة للمؤسسة العالمية العتيدة في سورية. حبذا تعريف قراءنا على البورد الألماني وما قدّمت المؤسسة للشباب السوري؟ وماذا ستقدم؟
بالنسبة لعملي كوني ممثلة لأعمال وكيل البورد الألماني للتدريب والاستشارات في الجمهورية اللبنانية الدكتور نزيه أبو خليل.
أولاً أحبّ أن أعرّف بمؤسسة البورد:
هي مؤسسة عالمية ومسجلة بالاتحاد الأوروبي مختصة بالتدريب والتأهيل، عند نهاية الدورات نصدر شهادات المتدرّبين لدينا وهي بمثابة جواز سفر لهم.
عملنا نحن تنمويّ مهنيّ نقوم بتأهيل الأفراد وتدريبهم ونساعدهم على خلق فرص عمل لهم.
مثال: بالتدريب المهني من دورات تجميل، دورات خياطة، دورات صيانة، يخضع الشخص لدورات تأهله للدخول في مجال العمل،، ممكن بعد دورات التجميل يفتتح صالون أو دورات الخياطة يفتح مشغلاً.
يوجد لدينا نشاطات كثيرة قمنا بتأهيل العديد من العمال في المعامل والمطاعم وفي صالونات الحلاقة.
مثال:
في معامل كيماوية.. معامل منظفات.. قمنا بتدريب وتأهيل العاملين في كيفية التعامل مع المواد الكيماوية لحماية أنفسهم.
دربنا طاقم السكرتارية والإداري.. وكذلك في صالونات التجميل:
قمنا بتدريب العاملين على كيفية إدارة الصالونات، كان لنا دورات في المطاعم وتدريب العمال وتأهيلهم على كيفية التعامل مع الزبائن، طريقة تقديم الطعام والشراب والاستقبال وووو…

 

*ما واقع التنمية البشرية في سورية؟ وبعد سنوات مديدة من عطائك الجامعي والميداني ماذا تحقق؟ وما الذي لم يتحقق؟ وما هي الخطط التي تعملون على تحقيقها؟
بالنسبة لعملنا في سورية نحن قريباً جداً موجودون في سورية، وذلك عن طريق وزارة التخطيط سوف يكون عملنا التدريب في المؤسسات الحكومية بإذن الله وهذا طبعاً ما نسعى إليه دائماً ان نكون في المقدمة.
هدفنا الأول والاخير كما ذكرت: بناء الإنسان وتأهيله بشكل جيد.

 

الحكومة السورية بذلت جهوداً جبارة
*ما تأثير الحرب الكونية على سورية طيلة 9 سنوات على الشباب السوري والتعليم الجامعي السوري؟
قطاع التعليم تعرّض لأضرار كبيرة. للأسف نتيجة للحرب الكونية منذ عام 2011 وعانى الكثير من الكليات في بعض الجامعات الواقعة ضمن المناطق الساخنة الى صعوبات هائلة لتقديم خدماتها التعليمية للطلبة، وتعرُّض بعض المرافق التعليمية المهمة الخاصة التابعة للجامعات لدمار جزئي وبعضها تعرض لدمار كبير مثل مشفى الكندي في حلب، حيث يعتبر مشفى الكندي صرحاً مهماً للقطاع الصحي والتعليمي، ولكن الحكومة بذلت جهوداً جبارة للتعامل مع تداعيات الحرب بالنسبة لمنظومة التعليم العالي، حيث سمحت بنقل دوام وامتحانات الطلاب من جامعاتهم الى جامعات حكومية أخرى واقعة في مناطق آمنة رغم الضغط الطالبي الكبير الذي تعانيه الجامعات.
الشيء الوحيد الذي تعانيه جامعاتنا الآن هو بسبب ظروف الحرب أصبح هناك ضغط طالبي كبير على الجامعات الآمنة..

 

*عرفنا انك تمثلين جامعة معروفة في الدنمارك. لنعر قراءنا عليها وهل الجامعة معترف بها من الحكومة السورية؟
بالنسبة لأكاديمية البورغ للعلوم في الدنمارك لدينا تفويض رسمي منها.
الأكاديمية: هي مؤسسة خاصة مستقلة وتعتبر امتداداً لجامعات كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأميركية..
تعتمد الأكاديمية نظام الساعات المعتمدة..
نظام الدراسة في الأكاديمية تقليدي لمن هم ضمن حدود الاتحاد الأوروبي وعن بُعد لمن هم خارج الاتحاد.
الأكاديمية تضم كليات من مختلف التخصصات والعلوم الإنسانية وتمنح شهادة البكالوريوس والدكتوراه وما فوق الدكتوراه الدكتوريت. وشهادة الأكاديمية معترف بها من قبل الجامعات الحكومية في سورية…
تستقبل الأكاديمية طلاباً من مختلف أنحاء العالم طالما استوفوا الشروط المطلوبة..
نظام الدراسة في الأكاديمية كما ذكرت نظام تقليديّ ونظام عن بُعد لمن هو أون لاين، كما نقول.
يحصل الطالب بعد التخرّج من الاختصاص على شهادة معترف بها ومصادق عليها ومعتمدة من قبل الهيئة في جامعة كاليفورنيا وحكومة الولايات المتحدة الأميركية، وذلك بعد صدور قرار من الهيئة الاستشارية الدنماركية الأميركية، حيث تقوم الهيئة برفع ملف الطالب الحاصل على صورة التخرّج إلى الهيئة مع توصية اللجنة لغرض المصادقة على شهادة الطالب واعتمادها وفق القانون.

وختمت الدكتورة محمود في غمرة الانتصارات العظيمة التي يسجلها الجيش السوري البطل في الشمال بكلمة إلى سورية فقالت:

“وطني الحبيب إن ملامحك اليوم تشرق بزهوة الشباب وريعان العنفوان، فأنت يا وطني تسير اليوم مختالاً بين الشعوب، فكم وقفت شامخاً بين اعاصير الحاقدين، ونفث كل شيطان مريد، وكم هزمت مكر كل عابث معتدٍ مريب. حبك يا وطني يسري في الوريد. أحببتك بكل عفويتي وبكل طبعي وبكل اعتزاز، وسيبقى حبك غلى آخر نفس فيّ. وأرضعت حبك لأبنائي وعلّمتهم إياه. إليك اليوم يا وطني رسالة شوق رغم أني فيك وفوق ترابك النقي. إن حبي وعشقي لك يزداد يوماً بعد يوم. فقط امنحني الفرصة كي اثبت لك ولائي وإخلاصي. فأنت أحبّ من نفسي إلى أنفاسي. فهل تقبل روحي وقطرات دمي بالتزام عهد ووفاء لك مني؟ كم احبك يا وطني وأحبّ أن أرتوي بمائك وأموت فداء لك. وطني يا وطن العزة سأمزق اعداءك وأقهر من يتربص بك. سأمنحك أبنائي وأجعلهم أعمدة في هيكل عزتك. وكم يجتاحني حنيني لأعانق ترابك وأعفر وجهي به عشقاً وهياماً ووفاء لك! هكذا أشمّ ولدي وأحضن جدي وأعانق أمي وتهدأ نفسي ويطيب عيشي”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0