مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

قائمقام جبيل بحثت مع المخاتير النحالين موضوع التعديات على الاعشاب مصدر غذاء النحل

35

– جبيل – استقبلت قائمقام جبيل نتالي مرعي الخوري في مكتبها بالسرايا، وفدا من المخاتير النحالين في القضاء برئاسة رئيس رابطة المختارين ميشال جبران، وتم البحث في موضوع التعديات التي تطال أعشاب الزعتر والقويسة (أي القصعين) والتي تعتبر من مصادر الغذاء الأساسي للنحل، والتي تتعرض للقطع بشكل جائر وعشوائي وغير قانوني لهدف تجاري.

بدورها، ذكرت مرعي بإيعازها سابقا للبلديات والقوى الأمنية بضرورة التشدد في قرارات وزارة الزراعة التي وردت وفق الأصول من الوزارة بهذا الموضوع، كما طلبت إعادة تعميمه والتذكير به للقوى الأمنية، الشرطة البلدية وحراس الأحراج وقد تم تعميمه خاصة القرار رقم 179/1 الذي يتعلق باستثمار وتصدير الزعتر والقصعين، وعلى وجه الخصوص المادة التاسعة منه والتي تنص على التالي: “يلاحق كل من يقوم بمخالفة أي مادة من المواد السابقة ويحال الى المراجع القضائية المختصة، ويكلف أفراد قوى الأمن الداخلي وحراس الأحراج والصيد والبلديات بمراقبة المخالفات وتنظيم محاضر ضبط بحق المخالفين مع سحب الرخصة من المخالفين وعدم إعطائهم أي رخصة جديدة لمدة سنة”.

كما وعدت بإيصال هذه المطالب الى المراجع المختصة بغية الإيعاز الى القوى الأمنية والشرطة البلدية وحراس الأحراج في جبيل التشدد لحماية النحالين من أبناء القضاء، كما حماية الثروة النباتية والتنوع الحيوي في المنطقة.

جبران
بدوره، أشار رئيس الرابطة ميشال جبران الى أن “هذه المطالب هي صرخة كافة أهالي القضاء، بحيث يتلقى المخاتير شكاوى المواطنين بشكل يومي بهذا الخصوص، ويضمون صوتهم الى صوت القائمقام بالطلب من القوى الأمنية وحراس الأحراج التشدد بتطبيق القوانين خاصة في البلدات التي لا بلديات فيها”.

ع ش

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0