مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

امرأة عاشت في بيتها مع 130 قطة.. قبل أن تقع “المأساة”

36

لم تدرك سيدة روسية أن “النوايا الطيبة” لا تكفي لإنجاز أعمال خير، وخاصة عندما يتعلق الأمر بكائنات ضعيفة لا حول لها ولا قوة.

ففي إحدى الأبنية السكنية في العاصمة موسكو، اشتكى الجيران من انبعاث روائح كريهة للغاية وضوضاء مزعجة من إحدى الشقق نغصت عليهم حياتهم، مما جعلهم يلجأون إلى الشرطة.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فقد فوجئ رجال إنفاذ القانون بعثورهم على عشرات القطط في حالة مزرية من الجوع والإهمال في شقة صغيرة تتألف من غرفة وصالة فقط.

أخبار ذات صلة
“قطة شريرة” تحبس مالكتها يومين في المطبخ
“قطة شريرة” تحبس امرأة يومين.. وفرق الإنقاذ تتدخل
ومن خلال التحقيقات تبين أن قاطنة الشقة كانت قد عثرت على قطة “حامل” في حالة من وهن وضعف على قارعة طريق، لتقرر إحضارها إلى بيتها والاعتناء بها وبصغارها.

ولكن، وخلال أربع سنوات فقط، اجتمعت في شقة تلك السيدة نحو 130 قطة على أمل أن تقدم لهم المأوى والغذاء، ولكن يبدو أن دخلها لم يكن كافيا للقيام بتلك “المهمة النبيلة”، لتنقلب الأمور رأسا على عقب.

أخبار ذات صلة
الكلات قتلت نحو 800 جرذ في ساعات قليلة.
“مجزرة جرذان”.. 8 كلاب تقوم بالمهمة في وقت قياسي
ولاحقا أوضحت إحدى عضوات جمعية تعتني بالحيوانات أنهم تمكنوا من إيجاد مأوى لخمسين قطة وذلك بعد أن عرضوا الأمر عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، مشيرة إلى أنهم ما زالوا يبحثون عن أشخاص آخرين ليعتنوا بالثمانين قطة الباقية.

ولم تكشف الصحيفة عن مصير تلك المرأة، وفيما إذا كانت ستواجه أي تهم تتعلق “بالإساءة إلى الحيوانات” بعدما وجدت القطط لديها في حالة مؤسفة.

حرمون

المصدر:سكاي نيوز​

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0