مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

موجز يشمل جميع معارك ريف ادلب الآن..

309

 

نبدأ من جبهة ادلب حيث الأتراك أنشأوا نقطة مراقبه في سرمين لأنهم يتوقعون أنها الهدف التالي لمعارك التحرير وقد أنشأوا نقاط مراقبه في كل المدن والبلدات الاربعه التي قد بسيطر عليها الجيش في طريقه لتحرير ادلب المدينه وهي ( بنش _ تفتناز _ معرة مصرين _ مدينة ادلب )

القيادة العسكريه لديها خطط كثيرة فربما تستمر في التقدم باتجاه مدينة ادلب وتحاصر النقاط التركيه …

وربما تعكس الهجوم وتتجه نحو أريحا بشكل مفاجئ …

وربما تتجه شمالا لتلاقي القوات القادمه من حلب …

واذا انتقلنا الى هناك فسنلاحظ عدة جبهات مفتوحه

الجبهة الاولى وهي جبهة المدينة ( جمعية الزهراء _ الراشدين 4 )
هناك يتحصن اعداد كبيرة من الارهابيين بأبنية سكنيه محصنه ويبدو أن الجيش اختار على تلك الجبهه معارك الاشغال والاستنزاف اليوميه دون معركة تقدم كاسح

الجبهه الثانيه جبهة خان طومان والتي يحارب فيها الجيش مسلحين تركستان وانتحاريين ومفخخات ويخوض معارك يعادل المتر فيها تحرير مدينة كامله …

الجبهه الثالثه هي جبهة الحاضر والسعي نحو الطريق الدولي ويبدو ان الهدف النهائي التقاء جميع المحاور في منطقة الايكاردا كما هو واضح في الخريطة ….

على كلن لايوجد شيء أكيد فالقيادة العسكريه هي من تقرر فربما تلتقي القوات القادمة من ادلب مع القوات القادمة من حلب في الايكاردا …

وربما تتجه قوات الفرقة 25 مكافحة ارهاب الى تحرير مدينة ادلب وتترك تحرير اتستراد ادلب حلب للقوات الموجودة في حلب …

اليوم كانت التصريحات التركيه أشبه بتراجع عن مواقفهم الحادة السابقه حيث قالوا إن لدينا نقاط يحيط بها الجيش السوري ولامشاكل حولها …
وقالوا أن العسكريين الروس والاتراك سينسقون الامور على الارض في ادلب …
وقالوا بأن توقف الدوريات المشتركة الروسيه التركيه كان بسبب الظروف الجويه (( مع ان الجميع يعلم أن الايام الماضيه كانت ايام مشمسه ودافئه ))

على اية حال سواء أتراجع الاتراك ام لم يتراجعوا فالجيش سيواصل تقدمه وسيكون للمئات من أبطال كفريا والفوعه الكلمه الفصل في تحرير هاتين البلدتين وتحرير بلدة بنش التي كانت منطلقآ للارهاب في المنطقه .

حرمون

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0