مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

نحن جيل الثمانينيات..

55

يارا يعسوب

الجيل الذي بدأ يلاحظ أن ملامحه بدأت تكبر، بدأ الشيب يغزونا.

بدأنا نفهم الدنيا بشكلٍ مغايرٍ عمّا كنا نفهمها، نحن الجيل الذي رأى المبادئ كلها تسقط، ورأى الأخلاق كلها تتحول وتتبدل، نحن ذلك الجيل ..
نحن الجيل الذي عاش البساطة في طفولته، لعبنا بالحارات وتسلقنا أشجار الجيران وتمزقت ملابسنا كثيراً أثناء ذلك، ننتظر برنامج المسابقات؛
ثم كبرنا وعشنا في عصر التكنولوجيا الذي دخل إلينا بشكلٍ مفاجئ.

كنا لا نمِل أبداً من مشاهدة القناة الأولى والثانية. كانت سهرتنا القصوى للتاسعة والنصف عند انتهاء مسلسل السهرة،

وصرنا الآن نمتلك المئات من القنوات ونشعر دائماً بالملل، ورغم ذلك لا نستطيع النوم قبل الواحدة صباحاً .
نحن الجيل الذي كانت تفرحنا أبسط لعبةٍ نحصل عليها.

نحن من كنا ننام عند سماع القصص.

نحن من سمعنا بالخرافات المرعبة وصدقناها دون أن نسأل عن التفاصيل لشدة الخوف منها ..
نحن من الجيل الذي كان يشعر بالراحة والأمان رغم بساطة كل شيء.

لكننا الآن تغيرنا .. تغيرنا وصارت أيامنا أقسى .. وأصعب .. لأننا فهمنا حقيقة هذه الدنيا.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0