مجلة وموقع إعلامي شامل
حرمون

الأسير المحرر صدقي المقت: أهدي الرئيس الأسد لحظة تحرري فهو الأحق بها وكما تحررت بدون شروط سيتحرر الجولان بدون شروط

إدارة موقع حرمون تهنئ بتحرر الأسير البطل صدقي المقت: القيادة السورية والشعب السوري وأسرة البطل التي تحملت عبء أسر واعتقال شابين وفتاة منها عشرات السنين

89

حرمون – الجولان المحتل

أهدى الأسير المحرر البطل السوري صدقي المقت فور تحرره من سجن النقب في فلسطين المحتلة لحظة الإفراج عنه للرئيس السوري الدكتور بشار الأسد، وقال: إنني من امام سجن النقب في فلسطين المحتلة، أهدي سيادة الرئيس بشار الأسد لحظة تحرري من سجن الاحتلال، فهو الأحق أن تهدّى إليه، والإراج اليوم هو دليل على انتصار الإرادة السورية الصامدة واستسلام الاحتلال لشروطها. وأضاف: كما تحررتُ اليوم  من دون شروط سيتحرر الجولان من دون شروط.

من جهة ثانية، وجهت لجنة دعم الأسرى المحررين والمعتقلين السوريين في سجون الاحتلال الإسرائيلي التهنئة للشعب السوري بتحرير عميد الأسرى السوريين المناضل صدقي المقت الذي بقي شامخا وصامدا على مدى ثلاثة عقود من الأسر في معتقلات الاحتلال وللأسير أمل أبو صالح مؤكدة أن سنوات الأسر الطويلة لم تزد المناضل المقت ورفاقه إلا صمودا وقوة وتضحية وفداء.

وأشارت لجنة دعم الأسرى في بيان لها تلقت سانا نسخة منه اليوم إلى أن أبناء سورية أثبتوا للعالم أنهم لا يرضون بغير الانتماء العربي السوري بديلا وأن الصمود الأسطوري للمناضل المقت جعل قضبان سجن الاحتلال تصدأ أمام إرادته على مدى عشرات السنين في مواجهة الممارسات القمعية والوحشية للكيان الإرهابي الصهيوني.

وختمت اللجنة بيانها بالقول: “نتقدم بالتهاني إلى سيادة الرئيس بشار الأسد الذي لولا رعايته لما تحققت هذه الحرية ونتقدم بالتهاني إلى أبناء شعبنا وجيشنا العربي السوري صانع الانتصارات على امتداد ساحات الوطن وإلى أهلنا في الجولان العربي السوري المحتل وإلى عائلتي المناضل صدقي المقت وأمل أبو صالح الذين ربوا أبناءهم على حب الوطن والذود عنه ومقاومة كل أشكال الاحتلال”.

من جهة ثالثة، وجهت إدارة موقع حرمون التهاني الحارة بتحرّر الأسير البطل صدقي سليمان المقت إلى القيادة السورية والشعب السوري وأسرة البطل التي تحمّلت عبء أسر واعتقال شابين وفتاة منها عشرات السنين، واحرار الأمة والعالم.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

مجلة حرمون العدد0